قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: أعرب الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى اليوم عن بالغ القلق لما يجري في العراق من تفجيرات مؤكدا انه قد آن الأوان لوضع حد لهذا العبث في العراق.

وقال موسى في تصريح صحافي quot;نحن بالجامعة العربية في غاية القلق بشأن ما يجري في العراق ونجري الاتصالات بخصوص ذلك مع الدول العربية لنعرف كيف نستطيع أن نساعد ونتخذ موقفا موحدا جراء هذه الأعمال التي لا يمكن قبولها تحت أي ظرف أو أي مبررquot;.

واشار الى ان جامعة الدول العربية كانت من أوائل من دان التفجيرات والجرائم البشعة التي يتعرض لها الشعب العراقي وبخاصة المدنيين والأبرياء.

وحول الانتخابات العراقية وامكان مشاركة الجامعة في مراقبتها قال موسى quot;سنشارك وبناء على طلب من العراق في مراقبة الانتخابات العراقية وستكون الجامعة حاضرة وبنشاط لتقوم بمسؤولياتها في مراقبة هذه الانتخاباتquot; مشيرا الى أن هذه ليست أول مرة تتواجد فيها الجامعة العربية في العراق لمراقبة الانتخابات.

وردا على سؤال عن موعد تعيين رئيس لبعثة الجامعة العربية في العراق ذكر موسى quot;ان مكتب الجامعة العربية في العراق مفتوح ولدينا قائم بالأعمال هناك ونحن نبحث الآن في هذا الموضوع حتى ننتهي من اختيار الشخص المناسب لهذا المنصب المهم والحساس وبالذات في هذه المرحلة من تاريخ العراقquot;.