قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بكين: اعلن الموفد الاميركي ستيفن بوسوورث الذي زار بيونغيانغ هذا الاسبوع، السبت في بكين ان الولايات المتحدة وكوريا الشمالية لم يخططا لعقد لقاء جديد بينهما لحل الملف النووي الكوري الشمالي. وبالنسبة لمحادثاته في بيونغيانغ التي وصفها بانها كانت quot;بناءة جداquot;، قال بوسوورث quot;لم نتحدث عن امكانية عقد لقاء ثنائي اخرquot;.

وكان ستيفن بوسوورث الذي وصل مساء الجمعة الى الصين قادما من سيول، قد اجرى من الثلاثاء الى الخميس محادثات رسمية مباشرة على هذا المستوى بين الادارة الاميركية الحالية والسلطات الكورية الشمالية.

وكان اعلن عند وصوله الخميس الى سيول قادما من بيونغيانغ ان الولايات المتحدة وكوريا الشمالية اتفقتا على ضرورة استئناف المحادثات السداسية المتوقفة بشان نزع اسلحة الدولة الشيوعية، الا انه اكد انه لم يتم تحديد موعد لذلك بعد.

وقال بوسوورث انه من غير الواضح متى ستعود كوريا الشمالية الى المحادثات السداسية التي خرجت منها في نيسان/ابريل قبل شهر من اجرائها تجربتها النووية الثانية. ووصف المبعوث الاميركي الزيارة بانها quot;مفيدة للغايةquot; مؤكدا ان الجانبين تبادلا الاراء quot;بطريقة واضحة وتتميز بالمهنيةquot;.

وتدعو الولايات المتحدة وكل من شركائها الصين وكوريا الجنوبية واليابان وروسيا، كوريا الشمالية الى اسئتناف محادثات نزع الاسلحة النووية التي انسحبت منها بيونغ يانغ في نيسان/ابريل الماضي بعد صدور قرار دولي بحقها تضمن توبيخا على اطلاقها صاروخا بعيد المدى. واوضح بوسوورث quot;يبقى ان نرى متى وكيف ستعود كوريا الشمالية الى طاولة المفاوضاتquot;.

وقال السبت ان هذه المسألة quot;يجب ان تحلquot;. واشار الى انها quot;شيء سنراقبه وننتظرهquot; موضحا ايضا انه اجرى في بكين محادثات quot;بناءة ووديةquot; مع نظيره وي داوي ومع وزير الخارجية يانغ جيشي. وقال ايضا quot;نحن متفقون انه من الضروري للدول الخمسة في المفاوضات السداسية ان تواصل العمل من اجل الوصولquot; الى هدف وموقف موحد. وسيتوجه بوسوورث السبت الى طوكيو ثم الى موسكو.