قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قال المبعوث الأميركي لكوريا الديمقراطية ستيفن بوسورث اليوم إن بيونغ يانغ أعربت عن استعدادها للتحاور مع اليابان في قضايا شائكة بين البلدين.

طوكيو: نقلت وكالة الأنباء الاسبانية افي عن بوسورث الذي وصل أمس إلى طوكيو قادما من بكين قوله في مؤتمر صحفي أنه لا يعلم بعد متى ستتم الدعوة مجددا لاستئناف المحادثات السداسية التي تشارك فيها كل من الكوريتين واليابان والصين والولايات المتحدة وروسيا بخصوص الملف النووي لكوريا الديمقراطية.

وكان المبعوث الاميركي اجتمع أمس مع وزير الخارجية الياباني كاتسويا أوكادا لإطلاعه على تفاصيل محادثاته مع مسؤولين كوريين ديمقراطيين في بيونغ يانغ وهو أول لقاء رفيع المستوى منذ تولي باراك أوباما الرئاسة الأميركية.

وتأتى زيارة بوسورث إلى طوكيو في إطار الجولة التي يقوم بها وتشمل الدول الأعضاء بالمحادثات السداسية لإطلاعها على نتائج اجتماعاته في كوريا الديمقراطية حيث من المقرر ان يتوجه إلى موسكو ليعود إلى الولايات المتحدة منتصف الشهر الجاري.

يذكر أن كوريا الديمقراطية ورغم عدم تحديدها لتاريخ عودتها إلى المحادثات السداسية كانت أعربت يوم الجمعة الماضي عن ضرورة استئناف المحادثات بعد ان كانت قد انسحبت منها في نيسان الماضي.