قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

الخرطوم: اعلن متحدث باسم قوة الاتحاد الافريقي والامم المتحدة لحفظ السلام في دارفور انه تم الافراج الاحد عن موظفين مدنيين يعملان لحساب القوة كانا خطفا في 29 اب/اغسطس بيد مسلحين. وقال المتحدث نور الدين المازني quot;قبل قليل سلمت قوات الامن السودانية الموظفين الى مساعد قائد قوة حفظ السلام محمد يونس. وهما في صحة جيدةquot;.

وكان المدنيان، وهما نيجيري وزيمبابوية، خطفا في 29 اب/اغسطس من مقر اقامة العاملين في قوة حفظ السلام في دارفور في زالينغي، غرب دارفور. وهي المرة الاولى التي يتعرض فيها موظفون في هذه القوة للخطف منذ انتشارها في 2008 في هذه المنطقة التي اسفر النزاع فيها عن مقتل 300 الف شخص بحسب الامم المتحدة، وعشرة الاف فقط بحسب الخرطوم، ونزوح 2,7 مليون شخص اخرين.