قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

عرض وزير الداخلية العراقي معلومات حساسة عن تفجيرات بغداد في آب الماضي بصورة تفصيلية عن الاشخاص والجهات التي قامت بتفجيرات وزارتي المالية والخارجية.

بغداد: استأنف مجلس النواب العراقي (البرلمان) لليوم الثالث على التوالي استماعه للوزراء الامنيين حول التفجيرات الاخيرة، في جلسة تحولت الى سرية بطلب من وزير الداخلية جواد البولاني لاطلاع المجلس على معلومات حساسة تخص تفجيرات اب/أغسطس الماضي.

وقال النائب عباس البياتي لوكالة فرانس برس quot;تم الكشف في جلسة اليوم بصورة تفصيلية عن الاشخاص والجهات التي قامت بتفجيرات وزارتي المالية والخارجية في اب/اغسطس الماضيquot;. واضاف ان quot;جهات التحقيق اكملت ملفاتهم وتم الكشف عن هويات الجناة البالغ عددهم 13 شخص ويرتبطون بتنظيم القاعدةquot;. واكد ان quot;القوات الامنية عثرت على شريحة جوال الانتحاري الذي قام بتفجير نفسه عند مبنى الخارجية وكان اخر اتصال له مع شخص من سورياquot;.

وطالب البرلمان باعدام افراد هذه الخلية الارهابية وفقا للبياتي. وقال مصدر برلماني لوكالة فرانس برس ان quot;وزير الداخلية طلب من مجلس النواب جعل الجلسة سرية لاطلاعهم على التحقيقات التي تخص الشبكة المتورطة بتفجيرات وزارتي المالية والخارجية في اب/اغسطسquot;.

وكان الوزير العراقي كشف الاحد عن اعتقال 13 quot;مجرماquot; متورطين بتفجيرات اب/اغسطس التي ضربت بغداد واسفرت عن مقتل نحو مئة شخصا واصابة مئات اخرين بجروح. واعلن انه سيتم اعدام هؤلاء المتورطين قريبا.

وبدأ مجلس النواب العراقي بعد ظهر السبت الاستماع لوزراء الداخلية والدفاع والامن الوطني وقائد عمليات بغداد على خلفية التفجيرات الدامية التي وقعت الثلاثاء الماضية واسفرت عن مقتل 127 شخصا على الاقل.

وكان البرلمان العراقي استمع الخميس في جلسة سرية الى رئيس الوزراء نوري المالكي الذي اعتبر ان تدخل كتل سياسية هو وراء تدهور الوضع الامني، وطالب بتطهير الاجهزة الامنية من جميع الجهات السياسية.

ولقي 127 شخصا مصرعهم وجرح مئات في انفجار خمس سيارات مفخخة يقود اربع منها انتحاريون قبل ظهر الثلاثاء في مناطق متفرقة من بغداد استهدفت محاكم ومؤسسات حكومية. وتبنت دولة العراق الاسلامية الجناح العراقي لتنظيم القاعدة الاعتداءات التي وقعت في بغداد، حسبما ذكر الموقع الاميركي لمراقبة المواقع الاسلامية quot;سايتquot;. وشهدت بغداد في 19 اب/اغسطس احد اعنف الايام منذ مطلع العام اثر انفجار خمس سيارات مفخخة اربع منها انتحارية، اوقعت 127 قتيلا و448 جريحا.