قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

قالت تايوان يوم الاثنين انها ستحقق في تقارير تفيد بأن شركات محلية باعت تكنولوجيا نووية لايران.

تابييه: قال تشين شينج تشيه مدير ادارة الواردات والصادرات بوزارة الاقتصاد ان الادارة تعهدت بالتحقيق في الامر بعد تقرير لصحيفة ديلي تليجراف التي تصدر في لندن يفيد بأن ايران أقامت شبكة تهريب للمعدات النووية مستخدمة شركات تايوانية. ونقلت الصحيفة عن مسؤولي مخابرات غربيين قولهم ان ايران حصلت على مئة محول طاقة وهي معدات تحول الضغط الى اشارات كهربائية وتصنع في أوروبا وتباع الى شركة في تايوان. وأفادت الصحيفة بأن تايوان باعت هذه المحولات الى ايران.

وقال تشين quot;هذا الامر سيستغرق بعض الوقت. انه تحقيق شامل ومفصل للغاية... نريد أن نعلم ما هي الشركات المحلية الضالعة في الامر ان كانت هناك شركات ضالعة.quot; وتابع أن الشركات التايوانية لا تشتهر عالميا بأنها تمتلك تكنولوجيا نووية ولا يحمل أي منها ترخيصا بالبيع لايران. وقالت وزارة الدفاع التايوانية التي يمكنها الترخيص بصفقات تجارية ذات صلة عسكرية انها لم تسمع بحدوث مثل هذه المبيعات.

وذكر تشين أن تحقيقا حكوميا أجري في مارس اذار في أعقاب معلومات مخابرات أجنبية برأ ساحة شركة تايوانية تردد انها تعمل مع شريك أجنبي لعرض تكنولوجيا نووية على ايران. وكان وزير الخارجية الايراني منوشهر متكي صرح يوم السبت بأن ايران بحاجة الى 15 محطة نووية لتوليد الكهرباء مما يسلط الضوء على اصرار طهران على المضي قدما في برنامجها النووي الذي يشك الغرب في أنه يهدف لتصنيع قنابل.