قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

روما:شدد وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني على الأهمية الخاصة للانتخابات العراقية المقرر اجرائها في مارس 2010 باعتبارها quot;جوهريةquot; بالنسبة للعراق آملا أن تسفر عن تحسين الأوضاع الأمنية. وقال فراتيني في تصريحات صحافية بمناسبة مشاركته ونظيره العراقي هيوشار زيباري في افتتاح أعمال اللجنة الاقتصادية المختلطة الايطالية العراقية هنا الليلة ان quot;الانتخابات التشريعية المقبلة تمثل محطة ديمقراطية جوهرية سيواجهها العراق بنجاح بفضل الدعم الدوليquot;.

وعبر وزير الخارجية الايطالي الذي أكد أن هزيمة الارهابيين محتومة عن أمله بان تشهد أوضاع الأمن العامة بعد الانتخابات تحسنا مطردا مؤكدا أن هدف ايطاليا quot;على حال هو التواجد على الدوامquot; بجانب العراق. وأكد فراتيني في هذا السياق أن الحوار بين العراق وايطاليا التي quot;ترتكز بالفعل أسس راسخة وقويةquot; يمكن اليوم القيام بمزيد من دعم وتنمية التعاون السياسي والاقتصادي والثقافي والانساني بين البلدين.

وقد وترأس فراتيني وزيباري أعمال اللجنة المشتركة التي تستأنف غدا في أول اجتماع لها بعد أن دخلت حيز التنفيذ في يوليو الماضي معاهدة الصداقة والتعاون والشراكة التي وقعتها ايطاليا والعراق عام 2007 لتعزيز العلاقات الثنائية على ثلاثة محاور (الحوار السياسي وبناء القدرات في العراق والاقتصاد).