قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

حُقن الشيخ عيسى بن زايد آل نهيان الاخ غير الشقيق لرئيس دولة الامارات العربية المتحدة بالمخدر أثناء قيامه بتعذيب مواطن افغاني وبالتالي فهو لم يكن مسؤولاً عن تصرفاته وذلك حسبما قال محاميه.

دبي: اكد محامي الشيخ عيسى بن زايد آل نهيان الاخ غير الشقيق لرئيس دولة الامارات العربية المتحدة ان موكله الذي يحاكم حاليا بتهمة تعذيب مواطن افغاني كان مخدرا بدون علمه ولا يمكن تحميله مسؤولية افعاله، حسمبا نقلت صحيفة اماراتية الثلاثاء. ونقلت صحيفة ذي ناشيونال التي تملكها حكومة ابوظبي عن حبيب الملا خلال جلسة ان quot;موكلي لا يتذكر ما حدث في تلك الليلة (...) لقد تم تخديره بغير ارادته ولا يمكن اعتباره مسؤولاquot;.

وكانت قناة ايه بي اس الاميركية بثت شريط فيديو في 22 نيسان/ابريل يظهر فيه الشيخ عيسى بن زايد آل نهيان وهو يقوم بتعذيب افغاني في الصحراء. ووضع الشيخ عيسى رهن الاقامة الجبرية ومنع من مغادرة البلاد. ومحاكمته امام محكمة في العين في امارة ابوظبي حالة نادرة في البلاد.

واكد المحامي ان احد المتهمين السبعة قام بحقن الشيخ عيسى بالمخدرات وتصوير الفيلم وابتزازه. وقد عرض امام المحكمة رسالة من احد هؤلاء المتهمين تطالب الشيخ عيسى بدفع 68 مليون دولار لاتلاف فيديو الحادثة. واظهر شريط الفيديو الشيخ عيسى يضرب الافغاني بعصا خشبية فيها مسامير، ثم وهو يرش الملح على جروحه.

والرجل الذي عذب بمساعدة شرطي هو تاجر افغاني والسبب خلاف على حمولة حبوب مفقودة قيمتها خمسة آلاف دولار، بحسب ايه بي سي. ويظهر الفيديو ايضا سيارة تدهس رجلي الافغاني.

واكدت امارة ابوظبي اهم الامارات السبع المكونة لدولة الامارات العربية المتحدة، نهاية نيسان/ابريل ان الخلاف سوي بين الشيخ عيسى وضحيته الافغاني ولم ترفع اي دعوى ضد الشيخ عيسى. غير ان الامارة نددت بسلوك الشيخ عيسى وقالت ان وزارة العدل ستنظر في امر الفيديو وستنشر النتائج في اقرب وقت ممكن. واشادت منظمة الدفاع عن حقوق الانسان quot;هيومن رايتس ووتشquot; بالمعلومات التي اشارت الى وضع الشيخ عيسى رهن الاقامة الجبرية وطالبت في بيان السبت بالشفافية في هذه القضية.