قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

رأى وزير الخارجية السعودي سعود الفيصل في الدعم الأميركي الدائم لاسرائيل الحجة الدامغة للدولة العبرية في عدم اتباع خيار السلام وان تحيا في المنطقة دون قبول الشعوب.

الرياض: اكد وزير الخارجية السعودي الامير سعود الفيصل ان quot;الدعم المطلقquot; الذي تقدمه الولايات المتحدة لاسرائيل يمنح الدولة العبرية خيار عدم تحقيق السلام، وذلك في مقابلة نشرتها صحيفة انترناشونال هيرالد تريبيون. وقال quot;عوضا عن جعل اسرائيل آمنة لتحقيق السلام فان (الدعم الاميركي المطلق) وفر لاسرائيل خيار ان تحيا في منطقة من دون قبول شعوب المنطقة بهاquot;. واضاف ان quot;هذا ما ادى الى سنوات طويلة من النزاع بين اسرائيل والفلسطينيينquot;.

واعرب الامير سعود الفيصل، الذي تقف بلاده خلف مبادرة السلام العربية التي قدمت في 2002 وتعرض تطبيع العلاقات العربية مع اسرائيل مقابل انسحاب الاخيرة من الاراضي التي احتلتها في 1967، عن خيبة امله لفشل الجهود التي بذلها من اجل التوصل الى اقامة دولة فلسطينية واحلال السلام في المنطقة.

وقال انه خلال عمله على رأس الدبلوماسية السعودية طوال 35 عاما quot;لم نشهد الا ازمات، لم نشهد الا نزاعاتquot;. واضاف quot;كيف يمكنك ان تفرح بأي شيء عندما يكون هناك شعب كالشعب الفلسطيني يعيش في الحالة التي يعيشون فيها؟quot;. وتابع quot;السلام حتى اليوم هو كأنك تحمل ماء او رملا في يدك، ترى الماء وتظن ان بامكانك الامساك ببعض منه ولكنه يفلت منك، والامر نفسه بالنسبة الى الرملquot;. واضاف quot;اذا، الى ان يكون هناك شيء تمسك به بيدك وتعلن انه نجاح وانجاز، فانت لم تحقق شيئاquot;.

وفي ما يتعلق بلبنان، الذي تتمتع فيه الرياض بنفوذ كبير، شدد وزير الخارجية السعودي على ان هذا البلد لن يصبح سيدا ما دام حزب الله الشيعي اللبناني quot;يمتلك اسلحة اكثر من الجيش النظاميquot;.

واكد سعود الفيصل على انه ينبغي على المجتمع الدولي ان لا يسمح لايران بامتلاك السلاح الذري، مشيرا الى quot;ريبتهquot; حيال تأكيدات طهران على سلمية برنامجها النووي، وطالب في المقابل ايضا بتخلي اسرائيل عن ترسانتها النووية.