قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كانبيرا: انتقدت الحكومة الاسترالية ما اسمته quot;المواقف المتشددةquot; التي أدت إلى اخفاق قمة كوبنهاغن حول التغيرات المناخية، ووصفت وزيرة التغيرات المناخية الاسترالية السيناتورة ويني يونغ في تصريح أدلت به الليلة الماضية الاتفاق الذي أعلن عنه في ختام القمة بانه جاء أقل بكثير من طموحات الدول المشاركة والأمم المتحدة.

وقالت ان استراليا كانت تطمح إلى أكثر مما توصلت له القمة لكنها اعتبرت ان ماحصل هو خطوة مهمة وان على الدول المعنية التشبث بالأمل والمضي قدما في المحادثات الخاصة بالتغيرات المناخية للوصول إلى نتائج افضل.

وكان مؤتمر كوبنهاغن الأخير قد خلص إلى اتفاق مبدئي غير ملزم قانونا على خطوط عريضة عارضته الدول النامية ولم يحظى باجماع الدول الأساسية المشاركة نص على الحد من ارتفاع حرارة الأرض بمقدار درجتين مئويتين مقارنة بمستويات ما قبل الثورة الصناعية بالإضافة إلى تخصيص ثلاثين مليار دولار على المدى القصير (2010 و2011 و2012) ترتفع بشكل متزايد جدا لتصل إلى مائة مليار دولار بحلول 2020 وتمنح فيها الأولوية للدول الأكثر تضررا لمساعدتها على التكيف مع تداعيات التغيرات المناخية.