قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

حث الرئيس الروسي الجانبين الفلسطيني والإسرائيلي على الالتزام بخارطة الطريق،والامتناع عن أية خطوات احادية الجانب.

موسكو: أشار الرئيس الروسي دميتري ميدفيديف في رسالة بعث بها إلى نظيره المصري حسني مبارك إلى ضرورة التقيد الصارم والدقيق بأحكام quot;خارطة الطريقquot; للتسوية الشرق أوسطية وتخلي الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني عن اتخاذ أية خطوات أحادية الجانب.

وقام وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف الزائر للقاهرة حاليا بتسليم هذه الرسالة إلى الرئيس المصري، ونشرت نصها الدائرة الصحفية للكرملين اليوم. وأعرب ميدفيديف في رسالته عن اعتقاده بأن مهمة إعادة إطلاق عملية السلام في الشرق الأوسط تتطلب بذل جهود جماعية ونشيطة من قبل لجنة الوسطاء الدوليين الرباعية للتسوية في الشرق الأوسط (روسيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي ومنظمة الأمم المتحدة)، والأطراف الإقليمية المعنية، والمجتمع الدولي كله.

وذكر الرئيس الروسي أن هناك مهمة ملحة أخرى ذات حيوة بالغة تمكن في استعادة وحدة الصف الفلسطيني بأسرع ما يمكن على قاعدة منظمة التحرير الفلسطينية ومبادرة السلام العربية. كما شدد على الأهمية الكبيرة في الظروف الراهنة على وجه الخصوص لإقامة منطقة خالية من سلاح الدمار الشامل ووسائل نقله في الشرق الأوسط.