قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

ادت الصدامات بين مزارعين ورعاة رحل في نيجيزيا إلى مقتل 32 شخصاً، واندلعت المواجهات يوم الجمعة،وتم نشر جنود وعناصر من الشرطة في المنطقة وساد هدوء نسبي يوم الاثنين.

كانو: قتل 32 شخصا على الاقل في نيجيريا في صدامات بين مزارعين ورعاة رحل في ولاية ناساراوا وسط البلاد في الايام الاخيرة، على ما افاد الاثنين مصدر رسمي. واندلعت هذه الصدامات الجمعة حين هاجم رعاة قرية المزارعين يوديني جيدا، على ما ذكر محمد بابا لباكو ممثل هذه المنطقة في برلمان الولاية، لوكالة فرانس برس.

وكانت جرت صدامات قبل 15 يوما حين جلب رعاة قطعانهم الى حقول ارز. وقتل حينها مزارع من القرية. واوضح لباكو quot;في الصباح الباكر من يوم الجمعة حاصر رعاة مسلحون القرية وهاجموها في الوقت الذي لوحظت فيه عودة الى الوضع الطبيعي بعد العنف الذي وقع قبل اسبوعين. السبت احصينا 32 قتيلا وحرق العديد من المنازل وتدمير مزارعquot;. واضاف ان معظم الضحايا من المزارعين.

وتم نشر جنود وعناصر شرطة في المنطقة وساد هدوء نسبي الاثنين، بحسب المصدر ذاته. غير ان التوتر ظل على اشده لان الرعاة القادمين من ولايتي كوجي وتارابا المجاورتين ظلوا مختبئين في الادغال المحيطة بالقرية. واكد مفوض شرطة ناساراوا شيهو بابالولا حصول اعمال العنف غير انه لم يورد حصيلة. واشار هو ايضا الى عودة الهدوء.

وتكثر الصدامات بين المزارعين والرعاة للسيطرة على الاراضي في وسط نيجيريا وشمالها وكثيرا ما تؤدي الى سقوط ضحايا.