قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

ستعقد الدورة المقبلة لوزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي واليمن في صنعاء خلال شهر كانون الثاني يناير المقبل ويتوجه وزير خارجية البلاد الى واشنطن في الشهر نفسه.

صنعاء: ذكرت مصادر صحفية فى صنعاء اليوم ان الدورة القادمة لوزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي واليمن ستعقد فى العاصمة اليمنية خلال شهر كانون الثاني يناير القادم بمشاركة الوزراء الخليجيين السته ووزير الخارجية اليمنى وامين عام مجلس التعاون الخليجى عبد الرحمن بن حمد العطية.

واوضحت المصادر ان الاجتماع سيناقش جملة من التقارير المرفوعة اليه من الامانة العامة لمجلس التعاون الخليجى بشأن تفعيل الشراكة التنموية والاقتصادية بين اليمن ودول المجلس اضافة الى نتائج قمة الكويت وما يتعلق فيها بدعم دول الخليج لوحدة اليمن وأمنه واستقراره.

القربي الى واشنطن في 20 المقبل

الى ذلك يقوم وزير الخارجية اليمني الدكتور أبو بكر القربي بزيارة رسمية إلى واشنطن في 20 كانون الثاني يناير القادم تستغرق بضعة أيام، وأوضحت مصادر مطلعة لصحيفة 26 سبتمبر اليمنية الأسبوعية أن القربي سيجري مباحثات مع وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون وعدد من المسؤولين في الإدارة الأميركية تستهدف تعزيز علاقات الصداقة والتعاون القائم بين البلدين وآفاقها المستقبلية ومنها التعاون في المجال الإقتصادي والتنموي والتعاون الأمني ومكافحة الإرهاب.

و أشارت المصادر إلى أن وزير الخارجية اليمني سيقدم إلى المسؤولين في الولايات المتحدة تطورات الأوضاع في اليمن في ظل حربها ضد الإرهاب والتخريب وجهودها لتحسين التنمية ، فضلاً عن تبادل وجهات النظر بشأن القضايا الإقليمية الراهنة وخصوصا التطورات في الصومال والقرصنة في خليج عدن ، بالإضافة إلى القضايا المتصلة بعملية السلام في الشرق الأوسط.

وأكدت المصادر أن اليمن وأميركا يسعيان إلى إجراء حوار استراتيجي في الفترة القادمة يتناول فيه آفاق العلاقات اليمنية -الأميركية وكيفية تعزيز التعاون والتنسيق في مختلف المجالات.