قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

وارسو: أعلن وزير الدفاع البولندي بوغدان كليتش الأربعاء أن بولندا قررت سحب قواتها من تشاد ولبنان وهضبة الجولان quot;بسبب انخفاض في الميزانيةquot; ناجم عن الأزمة العالمية. وصرح كليتش لقناة quot;تي في ان 24quot; الاخبارية المتواصلة quot;الغيت البعثات الثلاث لا سيما بسبب انخفاض في الميزانية وكذلك لان البعثات العاملة تحت راية الامم المتحدة لم تعد اولوية بالنسبة لبولنداquot;. واضاف ان quot;مهمات حلف شمال الاطلسي والاتحاد الاوروبي تحتل الاولوية لدى بولنداquot;، واهمها حاليا المنتشرة في افغانستان حيث ارسلت وارسو 1600 جندي.

وتنشر بولندا 400 جندي في تشاد تجعل منها ثاني قوة عسكرية في هذا البلد وفي افريقيا الوسطى بعد القوات الفرنسية. واعلن كليتش ان quot;القوات البولندية في تشاد ستنقل مهامها الى الامم المتحدة في اذار/مارسquot;.

واعتمدت الحكومة البولندية الثلاثاء خفضا في نفقات الميزانية عام 2009 بنحو 4,27 مليار يورو بسبب الازمة الاقتصادية العالمية. ونشرت بولندا في لبنان قرابة 500 عسكري في اطار قوة الطوارئ الدولية (اليونيفيل) المكلفة تعزيز الهدنة على الحدود اللبنانية الاسرائيلية بدعم من الجيش اللبناني. واضافة الى ذلك ينتشر 360 جنديا بولنديا في هضبة الجولان ضمن قوات الامم المتحدة المكلفة الاشراف على فك ارتباط القوات الاسرائيلية والسورية بعد حرب 1973.