قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

انقرة: وصل الرئيس الفلسطيني محمود عباس الى تركيا الجمعة لاجراء محادثات مع القادة الاتراك حول الوضع في الشرق الاوسط وجهود رأب الانقسام بين الفصائل الفلسطينية، حسب وكالة الاناضول التركية للانباء.
وتوجه عباس مباشرة لتناول العشاء مع رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان قبل ان يلتقي الرئيس عبد الله غول وغيره من المسؤولين السبت، حسب الوكالة.
وسيشمل جدول المحادثات quot;كافة جوانب القضية الفلسطينية بما في ذلك جهود توحيد الفلسطينيينquot; حسب ما افاد مسؤول تركي قبل المحادثات.
واكدت انقرة مرارا على وجوب انهاء الخلافات بين حركة المقاومة الاسلامية (حماس) التي تسيطر على قطاع غزة، وحركة فتح، باعتبار اهمية ذلك في نجاح مساعي الفلسطينيين لاقامة دولة فلسطينية.
ويقترح المسؤولون الاتراك تشكيل حكومة وحدة وطنية من تكنوقراط غير حزبيين كخطوة اولى في ذلك الاتجاه.
وشهدت تركيا التي يدين سكانها بغالبيتهم الكبرى بالاسلام ويحكمها نظام علماني، العديد من تظاهرات الدعم للفلسطينيين خلال الهجوم الدامي الذي شنته اسرائيل على حركة حماس في قطاع غزة بين 27 كانون الاول/ديسمبر و17 كانون الثاني/يناير واوقع اكثر من 1330 قتيلا فلسطينيا.
وفي خطوة احتجاج مدوية، انسحب اردوغان الخميس من مناقشة حول النزاع في غزة في اطار منتدى دافوس الاقتصادي في سويسرا بعد مشادة كلامية مع الرئيس الاسرائيلي شيمون بيريز اتهم خلاله الدولة العبرية بارتكاب اعمال quot;وحشيةquot;.