قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اوباما يعرب للقذافي عن ثقته بالتعاون من اجل السلام

البنتاغون يدرس طرق تموين بديلة في افغانستان

اوباما يريد ضمانات حول نشاطات عبد القدير خان

واشنطن: رفع المستشارون العسكريون للرئيس الأميركي باراك أوباما إلى البيت الأبيض عدة خيارات حول إنسحاب القوات المقاتلة من العراق تتراوح بين 16 شهرا حسب الوعد الذي قطعه خلال حملته الانتخابية و23 شهرا، حسب ما اعلن مسؤول دفاعي. وتحدث المصدر الذي رفض الكشف عن هويته عن خيار وسطي للانسحاب خلال 19 شهرا مؤكدا هكذا معلومات كشفتها المجموعة الصحافية الاميركية quot;ماك كلاتشيquot;.

وقال مسؤول اخر quot;قدمنا سلسلة خيارات والمخاطر المحيطة بكل منهاquot;. وكان اوباما حذر نهاية كانون الثاني/يناير اثر اول اجتماع له في البنتاعون مع القادة العسكريين من انه سوف يتخذ quot;قرارات صعبةquot; تتعلق بالحرب في افغانستان والعراق.

ومن جهة اخرى، سيقر اوباما قريبا ارسال تعزيزات الى افغانستان التي جعل من الحرب فيها اولوية له وحيث يحاول عشرات الاف الجنود من الحلف الاطلسي القضاء على حركة طالبان. ووعد البنتاغون الذي ينشر حتى 36 الف جندي في افغانستان بارسال حتى ثلاثين الف جندي اضافي.