قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

بايدن يوضح السياسة الخارجية الأميركية الجديدة

ميونيخ: قال نائب الرئيس الاميركي جون بايدن السبت ان الادارة الاميركية الجديدة ستتبنى quot;لهجة جديدةquot; في علاقاتها الخارجية. وقال بايدن في المؤتمر الدولي حول الامن في ميونيخ quot;لقد اتيت الى اوروبا نيابة عن الادارة الجديدة وكلي تصميم بتبني لهجة جديدة ليس فقط في واشنطن بل كذلك في علاقات الولايات المتحدة حول العالمquot;.

واضاف في اول زيارة خارجية له منذ توليه منصبه في 20 كانون الثاني/يناير quot;مع سعينا للتوصل الى اطار دائم لكفاحنا المشترك ضد التطرف، علينا ان نعمل بالتعاون مع دول حول العالم --وسنحتاج الى مساعدتكمquot;. وتابع quot;وكما قال شاعر ايرلندي عظيم مرة فان عالمنا قد تغير بشكل كامل. علينا ان نتغير نحن كذلكquot;. وقال بايدن انه على سبيل المثال فان الولايات المتحدة ستطلب من دول اخرى استقبال عدد من معتقلي مركز غوانتانامو الذي وعد اوباما باغلاقه.

واكد بايدن مجددا على موقف اوباما بان واشنطن مستعدة للتحدث مع ايران بعد ثلاثة عقود من توقف العلاقات الدبلوماسية، الا انه قال ان على الجمهورية الاسلامية التخلي عن برنامجها الذري السري. وقال بايدن quot;سنكون على استعداد للحديث مع ايران وان نعرض عليها خيارا واضحا للغاية: ان تواصل مسارها الحالي مما يعني استمرار الضغط والعزلة، او التخلي عن البرنامج النووي السري ودعم الارهاب مما سيعني حوافز جيدةquot;.

وقال بايدن ان الولايات المتحدة ستواصل برنامجها للدفاع الصاروخي ولكن بشرط ان يكون صالحا ومجديا من الناحية المالية وبالتشاور مع روسيا. وقال في مؤتمر الامن في ميونيخ quot;سنواصل تطوير الدفاع الصاروخي لمواجهة القدرات الايرانية المتزايدة بشرط ان تكون التكنولوجيا مؤكدة وان يكون (الدفاع الصاروخي) مجديا ماليا. وسنفعل ذلك بالتشاور معكم ومع حلفائنا في حلف الاطلسي ومع روسياquot;.

كما اكد على ان اوباما سيشارك في القمة العشرين التي ستعقد في لندن في الثاني من نيسان/ابريل. وفي الشان الروسي، قال بايدن quot;لقد حان الوقت لاعادة النظر في العديد من المجالات الممكنة ويجب ان نعمل فيها معاquot;. اما بالنسبة للمناخ فقال بايدن ان بلاده مستعدة لان تكون مثالا يحتذى به في العمل من اجل ضد التغير المناخي.

وقال بايدن quot;نحن مستعدون مرة اخرى ان نكون القدوة. وستتصرف اميركا بشكل قوي ضد التغير المناخي ومن اجل امن الطاقة مع دول تفكر بنفس طريقتهاquot;. كما اعلن بايدن ان اوباما يدعم مشاركة فرنسا الكاملة في حلف شمال الاطلسي. وقال بايدن ان quot;الرئيس اوباما شدد خلال محادثات اجراها مؤخرا مع الرئيس (الفرنسي نيكولا) ساركوزي على انه يدعم بقوة مشاركة فرنسا الكاملة في حلف شمال الاطلسي اذا كانت فرنسا تريد ذلكquot;.

واشار بايدن الى ان فرنسا من quot;اكبر المساهمينquot; في عمليات الحلف الاطلسي. وقال quot;نترقب ان تكون مسؤوليات فرنسا الجديدة تعكس اهمية مساهماتها عبر التاريخ في حلف شمال الاطلسي وتعزيز دور اوروبا في الحلفquot;. ولا يتوقع ان يعلن ساركوزي قرار فرنسا الرسمي العودة الى تبوأ مكانتها كاملة في النظام العسكري المشترك للحلف شمال الاطلسي الذي انسحبت منه 1966، العودة التي باتت تعتبر محتملة، قبل قمة الحلف المتوقعة مطلع نيسان/ابريل في ستراسبورغ (فرنسا) وكيهل (المانيا).

الى ذلك شدد بايدن في ميونيخعلى ضرورة التعاون بين الولايات المتحدة وشركائها لمواجهة الازمة الاقتصادية العالمية. واعلن بايدن امام عدد من المسؤولين quot;علينا التعاون الى اقصى الدرجات، وعلينا التأكد ان اجراءاتنا متكاملة، والقيام بكل ما نستطيع لمواجهة هذه الازمة العالميةquot;. واكد بايدن quot;ان الولايات المتحدة تقوم بعملها، والرئيس اوباما متشوق لنقل هذه الرسالة الى مجموعة العشرين في لندن في نيسان/ابريلquot;.