قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

Serbian Foreign Minister Vuk Jeremic answers reporters' questions ...
سراييفو: اعلنت صربيا اليوم انها ستعيد النظر في سياستها تجاه حلف شمال الاطلسي (ناتو) بسبب ضلوعه المباشر في تشكيل جيش كوسوفو الجديد الذي اعتبرته quot;تهديدا مباشرا للامن القومي الصربي الداخلي والخارجي على حد سواءquot;.

واعتبر وزير خارجية صربيا فوك يرميتش ان مساعدة حلف الناتو لحكومة كوسوفو في تشكيل جيش كوسوفو quot;خرق واضح لقرار مجلس الامن رقم 1244 وهو موقف لا يعكس مبدأ حسن النية تجاه صربيا وشعبهاquot;.

واوضح يرميتش quot;ان مسألة كوسوفو ستظل العثرة الكبرى في طريق تحسين العلاقات الثنائية بين واشنطن وبلغرادquot; معبرا عن عدم نية بلغراد التنازل عن حقوقها في كوسوفو بالرغم من احتمال تأزيم العلاقات بين البلدين quot;الا ان سيادة صربيا هي الخيار الاهم لسياستها الخارجيةquot;.

واكد اصرار بلاده على المضي قدما في مواجهة استقلال كوسوفو وتبعاته على صربيا معولا على امكان انتصار صربيا من الناحية القانونية امام محكمة العدالة العليا.

وكشف يرميتش عن نية بلاده توثيق علاقاتها مع روسيا الذي اعتبرها quot;دولة صديقة وحليفة لصربيا كما انه لا يوجد اي مسائل تعكر صفو العلاقات بين البلدين على العكس مما هي عليه الحال في العلاقات بين بلغراد وواشنطن والتي تشوبها الكثير من المسائل العالقةquot;.