قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو:اعربت الولايات المتحدة عن استعدادها لاعادة النظر في مشروع الدرع المضادة للصواريخ في حال ساعدت روسيا على التخلص من التهديدات التي تصدر عن كوريا الشمالية وايران، حسب ما اعلن مساعدة وزيرة الخارجية الاميركية للشؤون السياسية وليام بيرنز لوكالة الانباء الروسية انترفاكس.

وقال بيرنز الذي نشرت الوكالة تصريحه على موقعها الالكتروني ان quot;اي رئيس اميركي لا يمكن ان يسمح بان تصبح الولايات المتحدة معرضة لصواريخ نووية محتملة من دول مثل كوريا الشمالية وايرانquot;.

واضاف quot;مع مواصلة التفكير في هذه المسألة للدفاع المضاد للصواريخ، يجب بكل وضوح ان نأخذ بالاعتبار عددا من العوامل ومنها طبيعة التهديدquot;.

واوضح quot;اذا تمكنا بفضل دبلوماسية قوية مع روسيا وشركائنا الاخرين من تقليص او ازالة هذا التهديد فهذا الامر من شأنه ان يحدد طريقتنا لاعادة النظر في الدفاع المضاد للصواريخquot;.

وتتفاوض الولايات المتحدة مع بولندا وجمهورية تشيكيا لاقامة عشر صواريخ مضادة للصواريخ ونظام رادار على اراضيهما.

وتعتبر روسيا ان الامر يتعلق بتهديد لامنها. ولكن واشنطن تعتبر ان الدرع المضادة للصواريخ المقترحة تستهدف فقط quot;الدول المارقةquot; وايران بالدرجة الاولى.