قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: اعربت روسيا الاتحادية عن قلقها حيال البرنامج النووي الايراني لكنها رفضت التشدد في مواقفها حيال طهران. وقال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف في تصريح نقلته وكالة انباء انترفاكس اليوم ان روسيا ليست عازمة على تشديد مواقفها حيال طهران ارتباطا بازمة الملف النووي الايراني.

واضاف ان لدى روسيا اساسا للشعور بالقلق والهواجس حيال البرنامج النووي الايراني مؤكدا في الوقت نفسه على عدم وجود بديل عن الخيار السياسي لمعالجة هذه الازمة. وربط ريابكوف بين التثبت من الطابع السلمي للبرنامج النووي الايراني وحدوث انفراج في معالجة مشكلة الدرع الصاروخي بين موسكو وواشنطن.

واوضح ان موسكو تلقت اشارات من واشنطن بان التاكد من الطابع السلمي للبرنامج النووي الايراني سيفتح الطريق امام اجراء حوار جدي لمعالجة مشكلة الدفاع الصاروخي. واضاف ان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف سيجتمع مع نظيرته الامريكية هيلاري كلينتون في السادس من مارس المقبل.

ومن المقرر ان يجري وزير الدفاع الايراني مصطفى محمد نجار مباحثات مع القيادة العسكرية الروسية في موسكو غدا تتركز على سبل تطوير العلاقات الثنائية بين البلدين.

متكي: إيران على استعداد لتوسيع التعاون مع شركات النفط والغاز الروسية

من جهة أخرى، أعلن وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي في تصريح لنوفوستي أن إيران على استعداد لتوسيع التعاون مع روسيا في ميدان النفط والغاز على أساس المنفعة المتبادلة. وأشار إلى أن quot;تعاون إيران وروسيا، كبلد جار، يتطور على أساس الوثائق الموقعة على المدى البعيدquot;.

ويشكل احتياطي الغاز المكتشف في إيران أكثر من 27.8 تريليون متر مكعب (ثاني مرتبة في العالم بعد روسيا). وفي عام 2007 استخرجت إيران 111.9 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي. وتشارك شركة quot;غازبرومquot; الروسية منذ عام 1997 في مشروع توفير مستلزمات وتجهيز المرحلتين الثانية والثالثة في حقل quot;بارس الجنوبيquot; واستثمارهما. ووقعت quot;غازبرومquot; وشركة النفط الوطنية الإيرانية في يوليو عام 2008 مذكرة تفاهم.