قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بريشتينا: جدد الرئيس الصربي بوريس تاديتش رفض بلاده لإستقلال كوسوفو عن صربيا، واصفا الخطوة بأنها quot; تحد للشرعية الدولية وتعديا على وحدة أراضي صربيا كدولة ذات سيادةquot;.

ورأى تاديتش في تصريح لصحيفة quot;بليتس صربياquot; ان صربيا سلكت اسلوبا جديدا في معالجة مشاكلها مع دول الجوار بعيدا عن القوة والعنف، مشيرا الى ان صربيا quot; ستواصل كفاحها الدبلوماسي في احباط استقلال كوسوفو كما انها لن تقبل في يوم من الايام مبدأ فرض الامر الواقع عليها quot;.

واكد quot;ان صربيا مازالت في بداية طريقها للنضال من اجل الحفاظ على سيادتها في كوسوفو التي انتهكت بقرار سلطات كوسوفو اعلان الاستقلال عن صربيا quot;، وقال ان quot; قادة كوسوفو ما كانوا ليستطيعون الجرأة على الاقدام على مثل هذه الخطوة لولا الدعم الذي تلقوه من بعض الدول الاجنبية التي رسمت للقادة الالبان مشروع الاستقلالquot;.