قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

واشنطن: قال نائب الرئيس الأميركي جو بايدن ان سياسات الرئيس السابق جورج دبليو بوش حول غوانتنامو والتعذيب اعطت تنظيم القاعدة quot;أداة قوية للتجنيدquot;. وقال بايدن خلال ترؤسه اداء يمين مدير وكالة الاستخبارات المركزية ليون بانيتا quot;تستمر القاعدة بطرح خطر جدي على الولايات المتحدة وعلى اصدقائنا...نبقى في حرب في بلدين بعيدين والوضع الاقتصادي قد يجعل العالم اكثر عدم استقرار بشكل ملحوظquot;.

واضاف عن التحديات التي تواجهها الولايات المتحدة quot;انتشار الاسلحة والتكنولوجيات الخطرة يهدد امننا...تحديات جديدة للنظام الحالي مثل التغير المناخي وتحديات اخرى غير معروفة لنا قد تبرزquot;. وذكر ان الرئيس الأميركي باراك اوباما اصدر قرارات تنفيذية لعكس سياسات الادارة السابقة حول غوانتانانو والتعذيب خلال الاستجواب مشيرا الى ان هذه السياسات السابقة quot;تسببت بتقصير أميركا في مبادئها التأسيسية واعطت القاعدة اداة قوية للتجنيدquot;.

وتابع بايدن quot;لقد اوضح الرئيس انه يريد اعادة علاقتنا مع روسيا الى بدايتها وان يسعى الى تواصل دبلوماسي مع ايرانquot;. وشارك في حفل اداء اليمين مدير الاستخبارات الوطنية الادميرال دنيس بلير وكبير الموظفين في البيت الابيض راحم عمانوئيل ونائب مدير وكالة الاستخبارات ستيف كابس.

من جهته قال بانيتا بعد قسم اليمين انه لا يجب quot;التقليل من اهمية التهديدات التي نواجهها في عالم اليوم...لكن لدي ثقة انه في نهاية المطاف يمكن لهذا البلد ان يواجه هذه الازمات وسنكون اقوى منهاquot;. وختم بالقول quot;نحن امة ولدنا في ازمة...لقد اصبحنا اقوى بسببها وبسبب القيادة التي كانت لنا دائماquot;.