قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كانو: فرض منع التجول في بعض أحياء مدينة بوشي (شمال نيجيريا) عقب مواجهات طائفية اسفرت عن مقتل خمسة اشخاص السبت، على ما علم الاحد من مصادر رسمية. وصرح الناطق باسم حاكم ولاية بوشي مايغاري محمد كنا لوكالة فرانس برس ان quot;الحاكم عيسى يوغودا اعلن مساء امس (السبت) عبر الاذاعة منع التجول في سبعة احياء طالتها اعمال العنف لاستعادة الهدوء سريعاquot;.

واضاف quot;بات الامر ضروريا للحد من العنف لان مرتكبيه يستفيدون عادة من الظلام لشن هجماتهمquot;. ورفض الناطق تحديد عدد الضحايا لكنه اضاف ان عددا من الجنود نشر في الاحياء المعنية بعد انسحاب قوات الشرطة بامر من الحكومة. وقام مسلمون السبت باحراق كنائس ومهاجمة مسيحيين انتقاما لحرق مسجدين في الليلة السابقة في حي شعبي في بوشي.

وسقط اربعة اشخاص على الاقل بين قتيل وجريح اثر اطلاق رصاص عندما حاولت مجموعة من المسلمين احراق كنيسة. وافاد سكان ان الحشد الغاضب هدم الكنيسة لاحقا ما رفع عدد الكنائس المدمرة في اعمال الشغب الى اربع. وفي نهاية تشرين الثاني/نوفمبر 2008 قتل ما لا يقل على 200 شخص في جوس (وسط نيجيريا) في اعمال عنف سياسية وطائفية.