قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

كييف: قام البرلمان الأوكراني بترحيل عضو آخر في فريق رئيس الجمهورية يوشينكو من مسرح السياسة الأوكرانية بعدما صوت في الثالث من شهر مارس لصالح إقالة وزير الخارجية اوغريزكو. وأشار مؤيدو إعفاء اوغريزكو من منصبه كوزير للخارجية إلى فشله في إثبات حق أوكرانيا في جزيرة غنية بالنفط والغاز بالبحر الأسود وتشاجره مع السفير الروسي وحصوله على وسام من وزير في حكومة جمهورية جورجيا التي قامت باعتداء على سكان إقليم أوسيتيا الجنوبية..

وتجدر الإشارة إلى أن البرلمان الأوكراني لم يمكنه من قبل أن يقيل وزير الخارجية إلا بموافقة رئيس الجمهورية وبناء على مبادرة من قبل رئيس الجمهورية. إلا أن المحكمة الدستورية الأوكرانية قررت قبل ساعة من تصويت المشرعين على إنهاء خدمة الوزير اوغريزكو منح البرلمان حق إقالة وزير الخارجية ووزير الدفاع دون موافقة رئيس الجمهورية.

وقال اوغريزكو إن نتيجة التصويت لم تدهشه وإنما أكدت قناعته بأن quot;أوكرانيا يقودها أشخاص غير مرغوب بهم دائماquot;. ولا بد من الإشارة إلى أن اوغريزكو صفق الباب خلفه بعدما فتحه في وجه quot;أشخاص غير مرغوب بهمquot; حيث أعطى ضوءا أخضر لافتتاح القنصلية الأميركية في مدينة سيمفيروبول رغم احتجاج أهالي هذه المدينة.