قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اسلام اباد:اعلن مسؤول باكستاني كبير ان رئيس الوزراء الباكستاني سيعلن بالتأكيد الاثنين عن اعادة الرئيس السابق للمحكمة العليا الى منصبه الذي اقيل منه في 2007، لانهاء الازمة السياسية في البلاد. وسيعلن يوسف رضا جيلاني عن اعادة الرئيس السابق للمحكمة العليا الى منصبه في خطاب الى الامة، فيما سار زعيم المعارضة نواز شريف مع الاف من انصاره الى اسلام اباد للمشاركة الاثنين في تظاهرة ضخمة محظورة.

وتطالب المعارضة باعادة القضاة المعزولين. واوضح مسؤول حكومي كبير لوكالة فرانس برس طالبا عدم الكشف عن هويته quot;سيعلن رئيس الوزراء بالتأكيد عودة الرئيس السابق للمحكمة العليا الى منصبهquot;. وكان الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرف اقال الرئيس السابق للمحكمة العليا افتخار محمد شودري مع 60 قاضيا آخر في تشرين الثاني/نوفمبر 2007. ومنذ ذلك الحين اعيد 53 قاضيا الى مناصبهم.

وتصب المعارضة غضبها على الرئيس آصف علي زرداري الذي يتولى الحكم منذ ايلول/سبتمبر 2008 والذي تتهمه بأنه لم يحترم تعهداته باعادة القضاة الى مناصبهم. واستبق محامون اعلان رئيس الوزراء بمباشرة التجمع في منزل الرئيس السابق للمحكمة العليا. وقال متحدث باسم شودري quot;سنحقق انتصارا للشعب الباكستانيquot;. من جهتهم، اجرى زرداري وجيلاني ورئيس اركان الجيش اشفق كياني محادثات ليل الاحد الاثنين.

على صعيد آخر، قتل ثلاثة اشخاص على الاقل بعدما شنت طائرة اميركية مفترضة من دون طيار غارة الاحد على منزل مسؤول اسلامي في شمال غرب باكستان، بحسب ما افاد مسؤولون امنيون.

واصاب الصاروخ الذي اطلقته الطائرة منزلا في جاني خيل في اقليم الحدود الشمالية الغربية قرب منطقة وزيرستان الشمالية القبلية والحدود الافغانية. وقال لوكالة فرانس برس مسؤول في اجهزة الامن طلب عدم الكشف عن هويته quot;حسب المعلومات الاولية، لم تتضح هوية القتلى. ولم يتأكد ايضا ما اذا كان الهدف مهماquot;. واكد مسؤول آخر ان الغارة اوقعت خمسة قتلى.