قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك



موسكو:
قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن روسيا لن تدفع لأفغانستان أي تعويضات عن الضرر الذي ألحقته بها القوات السوفياتية. وأوضح لافروف خلال مؤتمر صحافي مشترك عقده مع نظيره الافغاني رانغين سبانتا في كابول اليوم ان احدا لم يطرح هذه القضية على الصعيد الرسمي لا سيما ان روسيا فعلت الكثير من اجل افغانستان سواء على الصعيد المالي او العملي.

واضاف وفقا لما ذكرته وكالة انباء (ايتار تاس) ان نظيره الافغاني وافق على المشاركة في مؤتمر دولي خاص بافغانستان تعقده منظمة شنغاي للتعاون الاقتصادي في موسكو في 27 من الشهر الجاري. ومن المقرر ان يشارك في هذا المؤتمر اعضاء منظمة شنغاي وابرزهم روسيا والصين ودول اسيا الوسطى وممثلون عن الدول الثماني الصناعية والامم المتحدة ومنظمة معاهدة الامن الجماعي ورابطة الدول المستقلة وحلف الناتو.

وتامل روسيا ان يساهم هذا المؤتمر في تعزيز التعاون الدولي لمكافحة الارهاب وتهريب المخدرات من افغانستان. ودعا لافروف الى عدم السماح بزعزعة الوضع في افغانستان ارتباطا بالعملية الانتخابية الجارية هناك. واكد اهتمام بلاده باستقرار الوضع في افغانستان معربا عن امله في الحيلولة دون حدوث تدخل خارجي في هذه العملية.

واعرب عن تاييد روسيا للقيادة الافغانية في سعيها لاشاعة الاستقرار في البلاد وعدم تمكين المتطرفين من زعزعة الوضع هناك. وقالت (ايتار تاس) ان الجانبين الروسي والافغاني وقعا على اتفاقية للتعاون الثنائي في مجال التصدي لتهريب المخدرات.