قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

نيودلهي: رحبت الهند اليوم بقرار الرئيس الباكستاني عاصف على زرداري باعادة رئيس القضاة (رئيس المحكمة العليا) افتخار تشودري المخلوع منذ عهد الرئيس برويز مشرف فى عام 2007 وقضاة اخرين وحل الازمة السياسية فى البلاد بالطرق السلمية.

وقال وزير الخارجية الهندي براناب موخرجي فى تصريح للصحافيين ان من مصلحة الهند أن ترى في باكستان حكومة ديمقراطية مستقرة لما فيه مصلحة البلدين والمنطقة بأكملها باعتبارها الحصن المنيع لمكافحة الارهاب والتطرف.

وأضاف موخرجي ان عودة الامور الى طبيعتها فى باكستان سيكون لها اثر ايجابي على الهند حيث سيدفع الحكومة الباكستانية الى اتخاذ اجراءات فعالة والتفرغ لمحاربة الارهاب من أجل الحفاظ على السلام والاستقرار بالمنطقة.

ووصف وزير الخارجية الهندي الازمة السياسية في باكستان والتظاهرات السلمية بانها quot;شأن داخلي quot; يخص دولة ذات سيادة مشيرا الى ان ما يهم نيودلهي ان تعمل باكستان على انهاء الأزمة وتكريس جهدها ووقتها لمكافحة الارهاب.

وكانت باكستان شهدت فى الاونة الاخيرة مسيرات احتجاجية واعمال عنف دعت اليها المعارضة من أجل اعادة رئيس القضاة وعدد من القضاة الاخرين المخلوعين الى مناصبهم منذ عهد الجنرال السابق برويز مشرف مما اضطر الرئيس الباكستاني زرداري الى الاستجابة لمطالب المعارضة والتي من جانبها قررت وقف المسيرات الاحتجاجية على الفور.