قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك



إسلام آباد: قللت إسلام آباد من شأن تقارير صحفية أميركية ذكرت أن الولايات المتحدة تسعى لتوسيع عملياتها العسكرية في باكستان. وقال متحدث باسم الخارجية الباكستانية في تصريحات لوكالة الأنباء الفرنسية quot;لقد رأينا التقرير، يبدو أنه نوع من التوقعات ولا يمكننا أن نعلق على تخميناتquot;. وكانت صحيفة نيويورك تايمز قد نقلت عن مسؤولين رفيعين لم تسمهم أن تقريرين أرسلا إلى البيت الأبيض يدعوان إلى تنفيذ غارات جوية أميركية في إقليم بلوشستان.

وأضافت الصحيفة أن الرئيس الأميركي باراك أوباما ومستشاريه للأمن القومي يفكرون في توسيع quot;الحرب الأميركية السرية في باكستان إلى ما وراء المناطق القبلية المتمردةquot;. ووفقاً للصحيفة فقد اقترح التقريران خططاً لمهاجمة عناصر طالبان في بلوشستان quot;حيث يتخفي كبار قادة طالبان الذين ينظمون هجمات على جنوب افغانستانquot;. يذكر أن الغارات الأميركية في باكستان التي اقتصرت حتى الآن على منطقة القبائل على الحدود الأفغانية، تعرضت لانتقادات الحكومة الباكستانية بسبب سقوط ضحايا مدنيين وتأجيج الشعور المعادي للولايات المتحدة في البلاد.

وشنت القوات الأميركية ست غارات داخل باكستان منذ تولي أوباما مقاليد الحكم في الولايات المتحدة. من جانبه قال وزير الخارجية شاه قرشي إن الحكومة الباكستانية أبلغت الولايات المتحدة بعدم جدوى هذه الهجمات. واضاف قرشي quot;لديها بعض الجوانب الإيجابية كذلك، لكنها تتسبب في عدم الاستقرار في باكستان، لقد أخبرنا الأميركان أن عليهم التوصل إلى استراتيجية بعد التفكير في كلا من تكلفة ومنافع الهجماتquot;.