: آخر تحديث

هل كانت قطر تعلم بمداخلة القذافي في القمة العربية؟

قرائنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الدخيّل يصف تصرف القذافي بالمخزي وبدرخان بالمعيب
هل كانت قطر تعلم بمداخلة القذافي في القمة العربية؟

حكمة الملك عبدالله تنجح في إختبار القذافي

لقاء بين الملك عبدالله والقذافي يضع حدا لقطيعة دامت ست سنوات

إعتذار القذافي بدء بالشكر وتوسطه بالشتائم واختتمه باستعراض ألقابه

القذافي يعلن أمام الجميع إنهاء الخلاف مع السعودية وإستعداده لزيارتها

فيديو: حديث القذافي للملك عبدالله في قمة الدوحةnbsp;nbsp;

فهد سعود من الدوحة: وصف خالد الدخيّل المحلل والكاتب السياسي مداخلة الرئيس الليبي في الجلسة الافتتاحية للقمة العربية بأنها quot;مخزيةquot;، مضيفاً أن حديث القذافي الذي وجهه للملك عبدالله بن عبد العزيز تضمن الكثير من الشعور بالثأر، وافتقد إلى اللياقة والأدب. وتساءلnbsp; الدخيّل quot; هل كان لدى الحكومة القطرية علم مسبق بكلمة العقيد في هذا المشهد المحيّر؟ quot;. من جهته، علق الكاتب والمحلل السياسي عبد الوهاب بدرخان بالقول إن تصرف العقيد معمر القذافي كان معيباً، وانه (القذافي) اختار هذا quot; الإخراج التعيس quot;، مستغرباً كيف يتفوه شخص ما بهذا الحديث، ثم يطلب المصالحة فـ quot; هذا تصرف لا يقبله أحد quot;. وكانت الجلسة الافتتاحية للقمة العربية الحادية والعشرين، قد شهدت مداخلة للرئيس الليبي معمر القذافي، وجهها للعاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز، بدأها بشكر أمير قطر، ثم تهجم فيها على الملك عبدالله، متهماً العاهل السعودي بالهروب من مواجهته طوال ست سنوات، واختتمها بالحديث عن المصالحة.

وتلى هذه الوصلة التي ألقاها القذافي، لقاء مصالحة جمع العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز، والزعيم الليبي معمر القذافي، بمعيّة أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة، ليعطي انطباعاً بأن العاهل السعودي الملك عبدالله، وأمير قطر الشيخ حمد بن خليفة، يسعيان بشكل تام لإتمام مشروع المصالحات العربية، مهما كلفهما ذلك من جهد، ولهذا تجاهل الملك عبدالله الإساءة المتعمدة التي وجهها له القذافي ومضى في طريق المصالحة رغم كل ما أثير حول مداخلة القذافي.

خالد الدخيّل: القذافي مسكونٌ بنفسه ولا تهمه القضايا العربية

الدكتور خالد الدخيّل المحلل والكاتب السياسي السعودي قال في حديث مع إيلاف حول مداخلة القذافي quot; أعتقد أنها جزء من أسلوب القذافي المعتاد وهو أسلوب الإثارة وأسلوب الخروج عن النص، وفيها شيء من الاستهتار، وشيء من عدم اللياقة في الحديث.nbsp; اعتقد الكلمة تضمنت الكثير من الشعور بالثأر لان السعودية تجاهلت القذافي بشكل تام في السنوات الماضية، فحاول القذافي أن ينتصر لذاته بهذه الطريقة المخزيةquot;.

وأضاف الكاتب السعودي قائلا القذافي في ما يبدو كان يريد مصالحة، ولكنه في الوقت نفسه كان يريد أن يكون هو المنتصر في المواجهة، فقد أعاد ما قاله له الملك عبدالله قبل ست سنوات، ورده له، ثم عرض المصالحة!. واستبعد الدخيّل وجود إمكانية للمصالحة مع العقيد معمر القذافي، فلا يمكن الوصول معه إلى نتيجة تذكر، فهو رجل مسكون بنفسه، فهو يقول إنه ملك ملوك أفريقيا، وما أعرفه أن قبائل أفريقية بايعته في شهر أغسطس الماضي، وجعلته ملكا عليها!

ومضى الدخيّل قائلا quot; القذافي يريد أن يزيد رصيده من الألقاب، فهو قائد الثورة، وملك الملوك، والآن أضاف إلى هذه الألقابnbsp; إمام المسلمين، وصاحب الكتاب الأخضر، فالرجل- والحديث للدخيّل- مسكونٌ بنفسه، وغير معني بالقضايا الليبية،nbsp; ولا العربية،nbsp; ولا حتى بالمصالحة، التي أصبحت كالمسرح في المشهد السياسي العربي، وهو يريد أن يبرز في هذا المشهد بهذه الفرقعات والأسلوب غير اللائق في الحديث، والذي لا يتناسب مع طبيعة المناسبة، وهي القمة العربية، ولا مع طبيعة الهدف وهو تحقيق المصالحةquot;.

ومضى الدخيل قائلاً quot;ربما هذا يعكس طبيعة المصالحات العربية، التي أستبعد أن يكون هناك إمكانية لتحقيقها، ما لم يكن هناك جديّة في مواجهة المشاكل بين الدول العربية بكل وضوح وشفافية، أما الحديث عن العناوين العريضة وعن المشاكل العديدة التي تختفي وراءها ، فهذا يضيّع هدف المصالحة العربية، والعقيد معمر القذافي انموذج في هذا الموضوعquot;. وعلق الدخيّل حول صمت المسؤولين السعوديين عن الرد على القذافي بالقول quot;انه تصرف عقلاني، وكان من الأفضل أن يكون هناك صمت، واعتقد أنهم أحسنوا بتجاهل الموضوع سواء من الملك عبدالله أو من سعود الفيصل وزير الخارجيةquot;.

وقال معلقا على حديث أمير قطر الذي قدم اعتذاره لأنه قاطع القذافي خلال الجلسة حين قال quot;أنا أعتقد يا أخ معمر يمكن أنني فهمت خطأ، وأنا أعتذر أمام الإخوة الملوك والرؤساء وأشكرك على كلماتك الموفقةquot;.. حيث قال الدخيل quot;اعتذار الشيخ حمد كان لافتاً فعلاً، وتبرز أمام كلمات الشيخ حمد أمير قطر أكثر من علامات استفهام، ولا أتصور أن السعودية سوف تستوضح حقيقة الموقف القطري، وهل كان لدى الحكومة القطرية علم مسبق بكلمة العقيد؟ لان كلمة العقيد لم تكن مجدولة ضمن كلمات القادة، ودخل على الخط فجأة، فصار هناك تداخل بين العقيد والشيخ حمد انتهى باعتذار الشيخ حمد في مشهد غريب فعلا.nbsp; هل كان لدى رئاسة الجلسة علما بهذه المداخلة؟ هذا سؤال يوجه للشيخ حمد بن خليفة أمير قطرquot;.

وفي سؤال لإيلاف هل تتوقع أن تنجح المساعي التي تجري حاليا لمصالحة سعودية ليبية، ختم المحلل السياسي خالد الدخيل بالقول لا أتوقع أن تكون هناك مصالحة بين السعودية وليبيا، ولكنني اعتقد أن السياسة العربية دائما تفاجئنا بما لا نتوقع!.

عبد الوهاب بدرخان: ما فعله القذافي معيب

عبد الوهاب بدرخان

من جهته، اعتبر الكاتب والمحلل السياسي عبد الوهاب بدرخان أن هناك عوامل ساعدت في عدم وضوح الصورة في البداية، حيث قال quot;تضافرت الأخطاء التقنية، وتدخلات أمير قطر وطريقة كلام الرئيس القذافي، لكي تجعلنا نخرج بانطباع ملتبس عما قيل، لأننا كنا نلتقط عبارة ثم يتم بترها،nbsp; ثم نلتقط عبارة أخرى، وهكذا، إذا النتيجة ظل الكلام ملتبسا لدينا، وإذا صح ما بثته وكالة الأنباء الليبية فهو كلام معيب وليس في الاتجاه الصحيحquot;.

وأضاف المحلل اللبناني قائلاً quot; إذا كان القذافي يريد أن يتجاوز الخلاف فعلا، بغض النظر إذا كان يريد أن يعتذر أم لا، فانه اخطأ الطريقة،nbsp; لأنه كرر الاهانه ثم أراد أن يصالح.nbsp; وهذا لا يمكن ان يقبله أحدا. وربما تجري اتصالات الآن لكي يسحب كلامهquot;.

وأضاف بدرخان قائلا quot; اعتقد أن كلام أمير قطر، وتأييده لحديث القذافي،nbsp; نابع من انه أيضا لم يلتقط كل الكلام، إسوة بجميع من هم حوله، فمن استطاع أن يستمع لمداخلة القذافي هم فقط من كانوا بالقرب من الوفد الليبي.nbsp; ربما ركز أمير قطر على عبارة ( أريد أن أزورك أو تزورني)، التي قالها القذافي،nbsp; فتوقع انه يريد المصالحة ولذلك أثنى عليهquot;. وختم بدرخان بالقول quot; خصوصا وان أمير قطر كان هو الذي يقوم بالاتصالات بين الطرفين لترتيب المصالحة، ولم يكن هناك رفض من الجانبين للمصالحة ولكن القذافي أراد هذا الإخراج التعيس فأعطى نتيجة حتى الآن ليست ايجابية ولا تحقق المطلوبquot;.


عدد التعليقات 56
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
1. بلا قمم مجددا
ســامي الجابري - GMT الإثنين 30 مارس 2009 18:00
هل لازال العرب يعتقدون ان بمقدورهم الاتفاق والتكاتف وانهم ممكن ان يشكلو امة موحده تنهض بمسؤلياتها الاخلاقيه كباقي الامم الراقيه,اجتماعات القمه العربيه اصبحت مسرحيه سيئة الاعداد والاخراج لايؤدي فيها الزعماء العرب ادوارهم بحرفيه متقنه بل هم اسوأ حتى من المتبدئين و مجرد جلوسهم مع بعضهم اصبح معضله لشعوبهم فكيف يمكن لهم تجمتع لهم كلمه اوموقف موحد, اجتماعات القمه اصبحت مكانا خصبا لتصفية الحسابات والاخذ بالثأر وزيادة في تعميق هوة الانقسام لذلك حري بهم ان يلغوا من اجنداتهم مستقبلا هذه الاجتماعات وياحبذا لو اتفقت كلمتهم حول الغاء جامعتهم لكي يرتاح الشعب العربي من رؤية مهازلهم .
2. القذافي والنظارة
hanadi - GMT الإثنين 30 مارس 2009 18:09
انا حضرة المداخلة القذافي من بعد ما خلص عمرو موسى بصراحة وعن جد مداخلته كانت همجية وشرسةو بذات الوقت التصرف او الاتيكات او الاحترام او النظام البرتوكول معدوم عنده ومتل ما نحنا منعرف او منسمع ان في شي اسمه احترام ولباقة في الكلام كل رئيس بيعرفها طبعا اما القذافي انا ما بعرف كيف بعده رئيس من 36 سنة يعني قبل ما نحنا نخلق على الدنيا طيب اذا الرئيس هيك الشعب كيف بعتقد ان القذافي اقدم رئيس في العالم اكل وشرب الدهر عليه وشكرا
3. إذا أنت أكرمت
الناقد - GMT الإثنين 30 مارس 2009 18:14
المصالحة ليس في قاموس القذافي، وإلا لتصالح مع شعبه أولاً. القذافي لا يعرف إلا الرضوخ أمام الأقوياء، . للأسف الملكة السعودية ساهمت في إخراج نظام القذافي من عزلته الدولية، بل أحد أول القرارات التي اتخذها العاهل السعودي بعد أن أصبح ملكاً إصدار عفو عن المتهم الليبي بتدبير محاولة اغتياله. ولا تنسوا الاعتداء الذي تعرض له وزير الخارجية السعودية في القاهرة على يد مخابرات القذافي.
4. افشلها القذافي
سلام - GMT الإثنين 30 مارس 2009 18:14
السعودية قبلة المصالحة لا اعرف المرافقين للملك من مستشارين ووزراء لم يستوعبو ما قاله القذافي قلتها سابقآ واقولها الان قمة فاشلة والقذافي تقصد التجريح كعادته ولكن هذه المرة بطريقة ملتوية وحقيقة لا جدوى من هذه القمم والموتمرات
5. من يدعمه ؟؟
عراقي - كندا - GMT الإثنين 30 مارس 2009 18:33
الآدهى من كل ذلك هو بقاء هذا ( القذافي ) متربعا على ( عرشه ) ل 40 سنة !! هنا نتساءل من هي الجهة التي كانت ومازالت تقف وراءه تدعمه ؟؟ طاما أن الجميع كما يبدو ساخطون عليه , فمن أين له كل هذه المقدرة ياترى ؟؟ لعل الآجيال القادمة تستطيع الإجابة على هذا التساؤل !!
6. الملك عبدالله اكبر
نور عزت - GMT الإثنين 30 مارس 2009 18:34
انا شايف انه معمر القذافي صغير اوي والملك عبدالله كبير ومش حيلعب مع الصغار دا هو اكبر والكبير كبير والصغير صغير
7. المهم اليوم اخوه
حسين الماجرى- ليبيا - GMT الإثنين 30 مارس 2009 19:02
تم باذن الله سبحانه وتعاله لم الشمل رغم كيدكم ومؤامراتكم الدنيه يامن تفرقون ولاتجمعون يامن تزرعون بدور الشر والفته ياعملاء الكفر والشياطين يامن تقبضون من ادارات الخزى والعار والدسائس حفنه اموال مصنوعة من تشتت الصف العربى يارب وفق بين الامة العربية واجعل قادتها يدا واحدة
8. عجبا
jahia mohamad - GMT الإثنين 30 مارس 2009 19:03
...وكيف صفق الملوك والرؤساء لمثل هذه الاقوال....ما حدث شتيمة للجميع ..واقول بعد الذي حدث أن الجميع عنتهم كلمات القذافي واستطابوها
9. اخر الزمن
محمحد العراقي - GMT الإثنين 30 مارس 2009 19:07
مساكين العرب يحكمونهم من امثال القذافي والاسد
10. قليلا من
شاكر الموسوي الحسيني - GMT الإثنين 30 مارس 2009 19:23
اعتقد اننا ايقنا ان الحكام العرب ليسوا من صنف الآلهة كما كنا نتصور ، بعد راينا كيف يتبادلون الشتائم مثل باقي البشر ، الرحمة الالهية نزلت على الشعب العربي بعد تواضع حكامه الي رايناه عبر الفضائيات ... صدقوني كلما شتم الزعماء العرب بعضهم البعض سوف يتوفقون للنجاح بدلا من التظاهر بالمثالية


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.