قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

استانة: هاجم الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الاثنين الرأسمالية ووصفها بانها نظام اقتصادي quot;زائفquot;، ودعا الى وضع نظام مالي عالمي جديد. وصرح احمدي نجاد للصحافيين خلال زيارة الى كازاخستان quot;اريد ان اقول ان الاقتصاديات الراسمالية هي اقتصاديات زائفة. والان هم يحاولون اصلاح النظام الذي تسبب هو نفسه في الازمةquot;. واضاف quot;اننا مهتمون بنظام مالي جديد قائم على العدالة. نظام اقتصادي حقيقيquot;.

وفي خطاب عنيف، انتقد الرئيس الايراني في مدينة استانة عاصمة كازاخستان التي يقوم بزيارة رسمية لها، القوى الاقتصادية الرئيسية بسبب تحميلها العالم اخطاءها الاقتصادية. وفي خطوة مفاجئة، اصبح احمدي نجاد اول رئيس يدعم خطة وضعها رئيس كازاخستان نور سلطان نزارباييف الشهر الماضي لاصدار عملة عالمية موحدة.

وقال احمدي نجاد quot;انه اقتراح رائع. ونحن نعتقد انه فكرة جيدة وصائبة.العالم يحتاج الى عملة موحدة، عملة حقيقيةquot;. وكان نزارباييف دعا اول مرة الى اطلاق عملة عالمية موحدة جديدة وذلك في مقال نشرته صحيفة quot;روسكايا غازيتاquot; الرسمية اليومية في شباط/فبراير الماضي.

وفي مؤتمر في اذار/مارس الماضي، قال نزارباييف ان العالم يحتاج الى quot;نظام عملة عالمي جديد تماماquot;. وحازت الفكرة فورا على دعم روبرت مونديل الاقتصادي الكندي الحائز على جائزة نوبل في الاقتصاد والمهندس الرئيسي لفكرة العملة الاوروبية الموحدة quot;اليوروquot;، وقال ان نزارباييف quot;يسير على الطريق الصحيحquot; بخطته.

وقال احمدي نجاد ان لااخلاقية الغرب والأدوات المالية المشكوك فيها هي المسؤولة عن الازمة الاقتصادية العالمية. واضاف quot;اريد ان اقول ان هذه ازمة اخلاقية وليست ازمة ماليةquot;.