قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

الكويت: بدء الإنتخابات الفرعية للقبائل رغم تحذيرات الداخلية
معلومات عن أوامر باعتقال الخرافي والهاجري خلال ساعات

فتح باب الترشيح للإنتخابات البرلمانيه في الكويت

برلمان الكويت: ربع الساعة الأخير فراق أم وفاق؟

ولي العهد يعتذر والكويت تبحث عن رئيس وزراء جديد

أنباء عن إعتذار ولي العهد عن تولي منصب رئاسة الوزراء

بن لادن والخمر يهددان مقاعد التيار السلفي الكويتي

سعود الحمد من الكويت: بعد أن انشغلت الساحة السياسية والإعلامية في الكويت خلال الأيام الماضية باعتقال مرشح الدائرة الخامسة خالد الطاحوس من قبل جهاز أمن الدولة، يترقب الشارع الكويتي اعتقال أشخاص آخرين بعد تردد عدد من المعلومات عن إعداد الحكومة لمذكرات اعتقال بحق عدد من الأشخاص جاء في مقدمتهم عضو المجلس البلدي خليفة الخرافي.

وكانت إحدى الصحف اليومية quot; الجريدة quot; قد أشارت إلى تحرك حكومي لضبط وإحضار عضو المجلس البلدي خليفة الخرافي بعد مداخلته في إحدى القنوات الفضائية وحديثه حول الأسرة الحاكمة ومدى قدرتها على إدارة البلد إضافة إلى الناشط السياسي محمد الهاجري الذي شارك في القناة ذاتها،وهو الأمر الذي أشارت إليه quot; السياسة quot; في عددها الصادر اليوم.

وان كان هناك من يؤيد الجهود الحكومية في مواجهة من يستغل الأجواء الانتخابية والحرية التي تشهدها الكويت للإساءة إلى الاسرة الحاكمة أو إثارة الفتنه الطائفية والنعرات القبلية إلا أن هناك من يرى أن في كثرة الاعتقالات تشويهًا للديمقراطية الكويتية وتعسفًا في تطبيق القانون، ومن بين هؤلاء الكاتب الصحافي المعروف عبداللطيف الدعيج الذي قال في زاويته في جريدة القبس quot;أن التعسف في استخدام السلطة يعتبر عداء واضحًا لمظاهر الحريةquot;.

وحول قضية المعتقل الأول خالد الطاحوس طالبت الجمعية الكويتية لحقوق الإنسان إطلاق سراحه وأصدرت بيانًا جاء فيه quot;إن ما تشهده الساحة السياسية من تجاذبات تتسم بالعنف اللفظي وعلو وتيرة التخاطب السياسي ، يجب ألا ينسينا ما نؤمن به من حريات ومبادئ وعلى رأسها حرية الرأي والتعبير والمعتقد التي عززها الدستور الكويتي بأكثر من مادة:.

ومن جانب آخر، أكدت الشيخة فريحة الأحمد الجابر الصباح رئيسة اللجنة العليا لجائزة الأم المثالية للأسرة المتميزة أن quot;من يلجأ إلى التعرض للآخرين لا يصلح بان يقوم بمصالح الشعب ويذود عنه وعن ممتلكاته وحرياته ومن يثير النزاعات القبلية والفتنة الطائفية يبرهن على إفلاسه السياسي والاجتماعي حتى أصبحت هذه الممارسات الشاذة برامج اغلب المرشحين والنواب السابقينquot;.

وذكرت الجميع التقيد بما جاء في الخطاب الأميري بعدم اللجوء إلى التشنج والإثارة واتهام الحكومة بالفساد وخيانة الشعب ونهب أمواله، محذرة المجتمع من مغبة التخبط وحالة الاحتقار من تدخل البلد في نفق يصعب الخروج منه وقد طفح الكيل وأصبحت الممارسة الديمقراطية نوعًا من المهاترات وتصفية الحسابات. وطالبت النواب السابقين بالابتعاد عن الحياة السياسية بعد فشل أدائهم في المجلس.

وتأسفت الشيخة فريحة لجهات وشخصيات تؤجج نار الفتنة فيها، وتساءلت quot;لماذا يقذفون أبناء الأسرة الحاكمة ماذا فعلنا لهم؟ هل تدخل أبناؤنا في شؤونهم؟ هل تعرضنا لأحدهم بالإساءة؟ وغيرها من التساؤلات التي لا إجابة محددة وواضحة عليها سوى الغاية للوصول إلى كرسي البرلمانquot;.

يذكر أن النيابة العامة أمرت باستمرار حجز المهندس خالد الطاحوس حتى يوم الغد لعدم حضور ضابط الواقعة للمرة الثالثة على التوالي وذلك في الوقت الذي تشهد في عدد من الدوائر انتخاب فرعيه لعدد من القبائل ويتوقع ان تكون هناك إجراءات حكومية لمواجهة هذه الانتخابات المجرمة وفق القانون بعد تحذيرات وزارة الداخليه من مغبة مخالفة القانون وعزمها على مواجهة أي مخالفات.