قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: قلصت الشرطة الاسرائيلية عدد الواصلين الى المسجد الاقصى في القدس لليوم الخميس خشية تظاهرات ينظمها العرب احتجاجا على امكان وصول يهود متطرفين يحاولون زيارته.

وقال مصدر في الشرطة ان زيارة المسجد الاقصى في القطاع الشرقي المحتل من المدينة المقدسة، يقتصر على المسلمين الذين تفوق اعمارهم الخمسين عاما ويحملون بطاقات هوية اسرائيلية.

ويشار الى ان هذا التدبير يطبق على الرجال فقط، ويشمل الفلسطينيين في القدس الشرقية الذين يحملون هذه البطاقات والعرب الاسرائيليين.

وستنشر الشرطة من جهة اخرى تعزيزات حول المسجد الاقصى في مدينة القدس القديمة.

والمسجد الاقصى هو ثالث الحرمين الشريفين ويشرف على الجدار الغربي (حائط المبكى) آخر بقايا المعبد اليهودي الذي دمره الرومان في العام 70، وهو من اقدس الاماكن لدى اليهود.