قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

دمشق: دعا الرئيس السوري بشار الأسد خلال لقائه اليوم نائب رئيس الوزراء وزير الشؤون الخارجية والهجرة في لوكسمبورغ جان اسيلبورن، إلى تضافر الجهود لإرساء سلام عادل وشامل في المنطقة، وانخراط أوروبا بشكل أكبر في هذه العملية لتحقيق هذا الهدف.
ونقل بيان رئاسي سوري عن الأسد تأكيده على quot;تعزيز التواصل والحوار بين دول المنطقة وأوروبا على كل المستويات نظراً إلى الروابط التاريخية والثقافية التي تجمع شعوب المنطقتينquot;.

وأضاف البيان أن اللقاء تناول بحث quot;لعلاقات الثنائية بين البلدين وسبل الارتقاء بها في المجالات كافة، وجرى التأكيد على أهمية تطوّرات الأوضاع في المنطقة، لا سيما في الأراضي الفلسطينيةquot;.

من ناحيته، أكد اسيلبورن أن quot;سوريا تلعب دوراً أساسياً على الساحتين الإقليمية والدولية حيال القضايا التي تهم المنطقةquot;، مشيراً إلى أهمية دعم المصالحة لفلسطينية باعتبارها quot;أمراً جوهرياًquot; لدفع جهود إحلال السلام في المنطقة إلى الأمامquot;. مشدّداً علىquot;ضرورة أن تلعب أوروباً دوراً في تقريب وجهات النظر وتطوير التعاون بين الولايات المتحدة وروسياquot;.