قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

برلين: قتل جندي الماني واصيب اربعة آخرون بجروح مساء الاربعاء في هجوم استهدف دوريتهم في شمال افغانستان، على ما اعلنت وزارة الدفاع الالمانية في حين اوقع هجوم آخر صباح اليوم خمسة جرحى.

وقالت الوزارة ان جنديا قتل واصيب اربعة آخرون بquot;جروح طفيفةquot; بعد وقوعهم في كمين نصب لدوريتهم في شمال غرب قندز. وهوجمت الدورية بالقنابل اليدوية والاسلحة النارية.

وقتل 32 جنديا المانيا في افغانستان منذ بداية انتشار قوات المانية في هذا البلد في 2002.

ونشرت المانيا 3800 جندي ضمن القوة الدولية للمساعدة في ارساء الامن بافغانستان (ايساف) التابعة للحلف الاطلسي ووعدت برفع عديد قواتها الى 4400 جندي في الاشهر المقبلة وقبل الانتخابات الرئاسية في آب/اغسطس.

وكان خمسة جنود اصيبوا بجروخ طفيفة في هجوم على دوريتهم صباح الاربعاء على بعد 15 كلم جنوب قندز بحسب الوزارة. وفجر رجل نفسه في عربة في هجوم تبناه عناصر طالبان.

ووقع الهجومان في الوقت الذي قام فيه وزير الخارجية الالماني فرانك فالتر شتاينماير الاربعاء بزيارة مفاجئة لكابول.

وكان المتحدث باسم وزارة الدفاع الالمانية توماس رابي رفض اثر الهجوم الاول الربط بينه وبين زيارة الوزير الالماني الذي اجرى مباحثات مع الرئيس الافغاني حميد كرزاي ومن المقرر ان يعود الخميس الى برلين.

وقال شتاينماير في كابول بعد اللقاء مع كرزاي ان المانيا لن ترهبها quot;مثل هذه الاعتداءات الجبانةquot; وستستمر في التزامها باعادة اعمار افغانستان.

واعلنت الحكومة الالمانية الاربعاء ان الرئيس الافغاني سيزور المانيا في العاشر من ايار/مايو.