قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

لوس انجليس: اعلنت النيابة ان سبعة متهمين بمساعدة حركة مجاهدي خلق الايرانية المعارضة التي تعتبرها الولايات المتحدة منظمة ارهابية، اعترفوا بالتهم الموجهة اليهم امام محكمة فدرالية في كاليفورنيا (غرب).
وقالت النيابة الاربعاء ان الرجال السبعة الذين وجهت التهم اليهم في لوس انجليس في 2001 بالقيام بنشاطات تمويل لمجاهدي الشعب كانوا على وشك المثول امام هيئة محلفين فدرالية عندما قرروا الاعتراف بالتهم الموجهة اليهم.
وافاد محضر الاتهام ان المتهمين شاركوا في عمليات جمع اموال لحساب الحركة وقدموا انفسهم في بعض الاحيان على انهم مجموعة من المدافعين عن حقوق الانسان في ايران.
وباعترافهم بالمشاركة في quot;عصابة اشرارquot; وتقديم دعم مالي لمنظمة ارهابية، فتح المتهمون الطريق لقرار مباشر من قاض.
وستصدر المحكمة حكمها في العاشر من آب/اغسطس في سانتا انا (50 كلم جنوب شرق لوس انجليس) حسب مكتب المدعي الفدرالي.
والرجال السبعة من اصل ايراني وقد يحكم على كل مكنهم بالسجن عشرين عاما مع التنفيذ.