قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إسلام آباد: هاجم مسلحون من حركة طالبان مركزاً أمنياً باكستانياً قرب الحدود الأفغانية اليوم السبت، ما أسفر عن نشوب معركة خلفت 13 قتيلاً في صفوف المسلحين بالإضافة إلى جنديين باكستانيين. وأفادت محطة quot;جيوquot; التلفزيونية الباكستانية ان الحادث وقع صباح اليوم بمنطقة مهمند القبلية الباكستانية حيث أعلن الجيش مؤخراً النصر على المسلحين الذين بدأوا بتهديد مدينة بيشاور المجاورة وأصابوا 3 جنود آخرين. ونقلت المحطة على المسؤول في مهمند أحمد جان quot;ردت قواتنا الأمنية النيران بعد تعرضها لهجوم صباح اليوم، وعندما فر المعتدون خلفوا وراءهم 13 جثةquot;.

يشار إلى ان الجنرالات الباكستانيين أعلنوا في وقت سابق من هذا العام انهمم فككوا دويلات طالبان في مهمند ومنطقة باجور المجاورة التي كان يستخدمها المسلحون لمهاجمة القوات الأميركية في أفغانستان بالإضافة إلى مهاجمة القوات والمسؤولين في باكستان.

وتعمل القوات الباكستانية حالياً على محاربة المسلحين في بونر، وهي مقاطعة قريبة من العاصمة، في عملية نوه بها المسؤولون الأميركيون بعدما عبروا عن قلقهم الكبير بشأن استقرار هذا البلد النووي.