قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اوتاوا: قام رئيس الوزراء الكندي ستيفن هاربر الخميس بزيارة مفاجئة الى جنوب افغانستان لتشجيع القوات الكندية والتشديد على التزام كندا في هذا البلد.
وفي كلمة بثها التلفزيون، اعلن هاربر ان كندا ستمول مشروع منظمة يونيسيف لتحسين التعليم لحوالى 20 الف تلميذ في منطقة قندهار (جنوب).
وذكر هاربر الذي جاء من براغ حيث شارك في قمة بين الاتحاد الاوروبي وكندا، بأن المهمة الكندية في طور التحول لتولي quot;اعادة الاعمار والتنميةquot; مزيدا من الاهتمام. وقال quot;لقد تضاعف حتى الان عدد عناصر فرقتنا المدنية ميدانيا، وتستمر مهمتنا الاساسية التي تقضي بتدريب الجيش والشرطة الافغانيينquot;.
وشكر هاربر الجنود الكنديين الذين وصفهم بأنهم quot;افضل سفراءquot; لبلادهم.
وقد نشرت كندا في منطقة قندهار فرقة تتألف من 2500 جندي تنتهي مهمتها في 2011. وقتل 118 جنديا كنديا في اطار هذه المهمة منذ 2002.