قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

طهران: سجل رئيس الوزراء السابق مير حسين موسوي المحافظ المعتدل المدعوم من الإصلاحيين ترشيحه السبت للإنتخابات الرئاسية الإيرانية المرتقبة في 12 حزيران/يونيو. وبذلك يعود موسوي الرجل المتكتم الذي يقدم نفسه باعتباره quot;اصلاحيا متمسكا بمبادىءquot; الثورة الاسلامية لعام 1979، الى الساحة السياسية بعد غياب استمر 20 عاما.

ولد موسوي في 29 ايلول/سبتمبر 1941 (68 عاما) وكان عين رئيسا للوزراء في عام 1981 اي بعد عام من اندلاع الحرب العراقية الايرانية. وكان يحظى باستمرار بدعم مؤسس الجمهورية الاسلامية في ايران الامام الخميني. وهو اليوم يلقى دعما من الرئيس الاصلاحي السابق محمد خاتمي وابرز احزاب المعسكر الاصلاحي وخصوصا جبهة المشاركة ومنظمة مجاهدي الثورة الاسلامية.