قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

القدس: رفضت محكمة في القدس اليوم النظر في قضية ضد البابا بنديكتوس السادس عشر الذي يزور اسرائيل والاراضي الفلسطينية والتي تقدم بها اسرائيلييان من اليمين المتطرف زعما ان كنوزا نهبت من الشعب اليهودي في القرون الماضية مخبأة في الفاتيكان.

ورفع كل من باروخ مارزيل وايتمار بن غفير دعوى كان فيها البابا هو المتهم الرئيسي واتهماه مع عدد من المسؤولين الكاثوليك بتسلم المسروقات وحيازتها.

وقالت المحكمة انه لن يتم النظر في الدعوى لان البابا يتمتع بحصانة دبلوماسية كونه على رأس الفاتيكان.

وتتضمن الدعوى لائحة بالثروات quot;المنهوبةquot; من الشعب اليهودي ومن بينها شمعدان مذهب اخذه جنود رومان من الهيكل في القدس تحت قيادة الجنرال تيتوس الذي لعب دورا كبيرا في تدمير الهيكل في السنة السبعين للميلاد.