قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

جنيف: أشادت دولة الكويت بالجهود التي تبذلها الجمهورية العربية اليمنية لحماية حقوق الإنسان وخصوصا الإجراءات التي إتخذتها في إطار مكافحة الفساد نظرا لما يشكله من مخاطر على المجتمع والتنمية. جاء ذلك خلال مداخلة الوفد الدائم لدولة الكويت لدى الأمم المتحدة في جنيف التي ألقاها المستشار نجيب عبد الرحمن البدر في جلسة الفريق العامل المعني بآلية الاستعراض الدوري الشامل المنبثق من مجلس حقوق الانسان لمراجعة التقرير الذي قدمه وفد اليمن.

ونوه الدبلوماسي الكويتي بمصادقة اليمن على معظم الاتفاقيات والصكوك المعنية بحقوق الانسان مشيرا الى ان مصادقتها على معاهدة الأمم المتحدة لمكافحة الفساد وانشائها جهازا مستقلا لمكافحة الفساد ليجسد ادراكها العميق بمخاطر الفساد على المجتمع والتنمية. وقال البدر ان وفد بلاده يوصي بأن تتابع اليمن جهودها في مكافحة الفساد المالي والاداري مؤكدا ضرورة قيام المجتمع الدولي بتوفير المساعدة التقنية لهذا الشأن.

واشاد البدر بالمنهجية والأطر المتبعة في اعداد التقرير الوطني اليمني لحالة حقوق الانسان الذي يجسد ادراك اليمن بأهمية تعزيز كافة الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والسياسية والمدنية في ظل تطور واتساع التعامل مع قضايا حقوق الانسان.

واعرب الدبلوماسي الكويتي عن ترحيب بلاده بالاجراءات الجديدة التي اتخذتها اليمن في اطار هذه المراجعة التي تؤكد على تعاونها الوثيق مع المؤسسات الدولية المعنية وبشكل خاص مع مجلس حقوق الانسان رغم الصعوبات والتحديات لتطبيق السياسات المتعلقة بحقوق الانسان.

وأشار البدر الى عدد من هذه الصعوبات كالتركيبة الاجتماعية بموروثها الثقافي وصعوبة الطبيعة الجغرافية للبلد في ايصال بعض الخدمات الأساسية الى بعض المناطق وضعف مستوى قدرات ومهارات العاملين في مجال رصد انتهاكات حقوق الانسان.

ويذكر بأن آلية الاستعراض الدوري الشامل تعد آلية هامة في عمل مجلس حقوق الانسان وتتمثل باستعراض وضع حقوق الانسان في كل الدول الأعضاء في الأمم المتحدة وفقا لنفس الشروط.