قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

موسكو: أعلنت وزارة الخارجية الروسية اليوم الأربعاء أنه تم تحرير 3 مواطنين روس من أسر القراصنة الصوماليين، إلا أن الأخيرين ما يزالون يحتجزون 3 مواطنين روس آخرين. ونقلت وكالة أنباء quot;نوفوستيquot; عن بيان لوزارة الخارجية الروسية انه تسنى في التاسع من مايو/أيار الحالي ،و نتيجة الجهود الجماعية لمؤسسات حكومية ومن القطاع الخاص في عدد من الدول تحرير الناقلة اليونانية quot;نيباياquot; وقبطانها المواطن الروسي رستم كليمولين، والسفينة البريطانية quot;مالاسبينة كاسلquot; التي يتواجد على متنها اثنان من مواطني روسيا، من أسر القراصنة.

وأضاف البيان أن حالة المواطنين الروس من بحارة السفينتين، حسب المعلومات المتوفرة، طبيعية. وتبحر السفينتان اللتان حررتا نحو الموانئ المقصودة. واختطف القراصنة السفينتين التجاريتين الآنفتي الذكر مع فريقي بحارتهما الأمميين، كما أشير في البلاغ، في 25 مارس/آذار و6 أبريل /نيسان الماضيين ، على التوالي في المياه الدولية قبالة الساحل الصومالي.

وما يزال القراصنة -حسب البيان- يحتجزون 3 مواطنين روس آخرين على متن سفينة الشحن الألمانية quot;هانزا ستاونغيرquot; التي اختطفت في 5 أبريل. والمفاوضات جارية من أجل إخلاء سبيلهم.