قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

القاهرة: تستضيف القاهرة اليوم الأحد فعاليات اليوم الثانى من الجولة الخامسة للحوار الوطنى الفلسطينى بمشاركة وفدين من حركتى فتح وحماس.

كانت الجلسة الاولى لجلسة الاولي من الجولة الخامسة بين حركتي فتح وحماس قد انتهت دون احراز تقدم ، تلاها اجتماع بين الطرفين و رئيس جهاز المخابرات المصرى اللواء عمر سليمان .

ويبحث الجانبان فى هذه الجولة قضايا جديدة كالملف الامنى، كما سيستكملان مناقشة موضوعات اخرى فى مقدمتها حكومة الوحدة الوطنية.

يذكر أن الفصائل الفلسطينية ما تزال غير متفقة على القضايا الرئيسية كتشكيل الحكومة والمرجعية الفلسطينية الجديدة والأجهزة الأمنية اضافة إلى إعادة هيكلة منظمة التحرير الفلسطينية.

وأكد الدكتور نبيل شعث في تصريح خاص لل بي بي سي انه لم يتم احراز اي تقدم في المفاوضات مستبعدا حدوث اختراق في ملفات الامن والحكومة الفلسطينية في الجولة الحالية

فيما اشارعزت الرشق عضو المكتب السياسي لحركة حماس ان الجولة الحالية لاينبغي اعتبارها الاخيرة في مسألة الحوار الفلسطيني قائلا انه لابديل امام حركتى فتح وحماس سوي الحوار

واستنكر الرشق الذي يشارك في حوار القاهرة محاولة الرئيس الفلسطيني محمود عباس تشكيل حكومة فلسطينية مؤخرا قائلا إن هذه الخطوة quot;لا تخدم عملية الحوار وتعتبر وضعا للعصا في عجلة المصالحةquot;.

وكان الحوار علق في ابريل الماضي وتعثر خصوصا حول تشكيلة حكومة الوحدة الوطنية وبرنامجها.

واكد مسؤول مصري رفيع لوكالة انباء الشرق الاوسط ان quot;الحوار الوطني الفلسطيني دخل مراحله النهائية ونتطلع الى ان يتم خلال الجولة الحالية التوصل الى اتفاق ينهي حالة الانقسام او على الاقل تحقيق اختراقquot;.

واتفقت فتح وحماس خلال الجولات الاربع الاولى للحوار الذي انطلق في السادس والعشرين من شباط/فبراير الماضي, على اجراء انتخابات تشريعية ورئاسية متزامنة في يناير 2010 وعلى آليات للمصالحة الوطنية على الارض تمنع تكرار الاقتتال الذي وقع بينهما في قطاع غزة في عام 2007.