قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بلغراد: غادر نائب الرئيس الاميركي جو بايدن بلغراد صباح الخميس متوجها الى كوسوفو المحطة الثالثة والاخيرة في جولته في البلقان حيث وعده المسؤولون في الاقليم بquot;استقبال رائعquot;. وخلال زيارته لبلغراد شدد بايدن على ضرورة ترسيخ العلاقات الثنائية التي تضررت نتيجة اعتراف واشنطن باستقلال كوسوفو في شباط/فبراير 2008. ولا تزال صربيا تعتبر كوسوفو اقليما تابعا لها. وقال بايدن ان الاعتراف باستقلال كوسوفو ليس شرطا مسبقا لتحظى صربيا بالدعم الاميركي في طموحاتها للانضمام الى الاتحاد الاوروبي.

من جهته اعلن الرئيس بوريس تاديتش عن رغبته في quot;اقامة افضل علاقات ممكنة مع الولايات المتحدة كشركاءquot; مشددا على ان صربيا لن تعترف quot;ابداquot; بكوسوفو. وبحث بايدن خلال زيارته لبلغراد مع رئيس الوزراء الصربي ميركو فيتكوفيتش في العلاقات الاقتصادية الثنائية وامكانية تطويرها. واتخذت تدابير امنية مشددة بمناسبة زيارة بايدن لبلغراد. وقال رئيس وزراء كوسوفو هاشم تاجي الاربعاء انه سيخص بايدن quot;باستقبال رائعquot;.