قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

كابول: اعلن وزير الخارجية الافغاني السابق عبدالله عبدالله، احد ابرز المرشحين للانتخابات الرئاسية المقررة في 20 اب/اغسطس، السبت ان الرئيس الافغاني حميد كرزاي حاول ضمه الى صفوفه وعرض عليه منصبا كبيرا. وقال عبدالله، احد ابرز منافسي الرئيس الافغاني المنتهية ولايته، لوكالة فرانس برس quot;التقيت حميد كرزاي. كان يريد ان يعلم ما اذا كنت مصمما على خوض المعركة حتى النهاية ام انني مستعد لتقديم (...) تنازلاتquot;. واضاف مرشح الجبهة الوطنية المعارضة quot;سألني ما رأيك في منصب الامين العام للحكومة. قلت ان على حكومة افغانستان المنتخبة ان تعينه (...) بات يعلم الان انه لا يمكن شرائيquot;.

وفي منتصف ايار/مايو، قال وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير خلال زيارة لافغانستان انه بحث مع كرزاي كيفية quot;تحسين ادارة البلادquot; عبر استحداث منصب رئيس للوزراء او quot;امين عام مكلف تنسيق العمل الحكوميquot;. وحكومة كرزاي متهمة على الدوام بانها غير فاعلة وعاجزة عن مكافحة الفساد.

وتابع عبدالله quot;شددت على الحاجة الى الشفافية في هذه الانتخابات. (...) ان الوضع في افغانستان هش الى درجة لا يمكننا ان نسمح لانفسنا باجراء انتخابات مشكوك فيهاquot;.