قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

غزة: قال رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة، إسماعيل هنية إن الحوار الفلسطيني أصبح على مفترق طرق، معتبراً أن مصر لن تقبل بأن يستمر الحوار في quot;ظل سفك الدماء الحاصل في الساحة الفلسطينيةquot;. وقال هنية في كلمة متلفزة في وقت متأخر مساء أمس الخميسquot;نتوقع من الإخوة في مصر أن يتدخلوا بشكل قوي للجم ما يجري في الضفة الغربية ولحماية الشعب الفلسطيني ولمنع المساس بالمقاومة الفلسطينية quot;.

وكان ثلاثة فلسطينيين قتلوا بينهم ناشطان من الذراع المسلح لحركة حماس والثالث من الأجهزة الأمنية الفلسطينية في ثاني اشتباكات بين الجانبين يوم أمس في قلقيلية بالضفة الغربية التي شهدت الأحد الماضي اشتباكاً خلف ستة قتلى من الجانبين. واعتبر هنية الذي يعتبر من أبرز قادة حركة حماس في قطاع غزة أن quot;ما يحصل في الضفة الغربية هو تدهور خطير وخصوصا على صعيد العلاقات الوطنية وعلى صعيد ثقافة السلاح ضد الفلسطينيينquot;.

وقال إن حكومته quot;مازالت تتوجه للعقلاء بأن يضعوا لهذه التصرفات، وأن لا يسمحوا أن تستمر إراقة الدماء الفلسطينية على أيدي فلسطينيةquot;. وبدد المخاوف من قيام حكومة حماس بحملة ملاحقة ضد حركة فتح في قطاع غزة، رداً على ما جرى في الضفة، قائلاًquot; الحكومة بغزة لا تبني مواقفها على ردات الفعلquot;.