قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

بوشنفالد: اعلنت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل انها quot;تنحني امام كل ضحاياquot; النازية، وذلك اثناء زيارة لمعسكر الاعتقال السابق في بوشنفالد (شرق المانيا) برفقة الرئيس الاميركي باراك اوباما.

وقالت ميركل التي بدا عليه التأثر في ختام زيارة للمعسكر الذي قضى فيه نحو 56 الف شخص حتى تحريره من جانب الاميركيين في 11 نيسان/ابريل 1945 quot;انحني امام كل ضحاياquot; النظام النازي.

واضافت quot;امر غير مفهوم، مخيف: ليس ثمة كلمات لوصف ما حصل من فظائع بحق هذا العدد من الناس في هذا المعسكر وفي معسكرات الاعتقال والتصفية الاخرىquot;.

وتساءلت ميركل quot;لماذا حصل مثل هذا الامر؟quot;، مؤكدة ان على المانيا ان تنظر بقوة الى ذكرى المحرقة لكي لا تتكرر ابدا.

وعادت ميركل للتو من زيارة المعسكر برفقة باراك اوباما وحائز جائزة نوبل للسلام والناجي من معسكر بوشنفالد ايلي فايزل.

أوباما يدين

من جانبه ندد الرئيس الاميركي باراك اوباما بالخطاب quot;الجاهل والشائنquot; للذين ينفون وجود المحرقة. وذكر بان بلاده تقيم quot;علاقات وطيدة ودائمةquot; مع اسرائيل مستذكرا 56 الف شخص قضوا في بوشنفالد بينهم العديد من اليهود.

وقال اوباما في كلمة مقتضبة اختتم بها زيارة للمعسكر برفقة المستشارة الالمانية انغيلا ميركل وناجيين اثنين quot;حتى في ايامنا، ثمة من يؤكدون ان المحرقة لم تحصل البتة، انه رفض للوقائع والحقيقة لا اساس له وجاهل وشائنquot;.

واضاف ان quot;هذا المكان يشكل نفيا قاطعا لهذه الافكار ويذكرنا بان علينا مواجهة من يزورون تاريخناquot;، في اشارة واضحة الى الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الذي ينفي حصول المحرقة.

وتابع الرئيس الاميركي ان سجناء هذا المعتقل quot;لم يكونوا على علم بان دولة اسرائيل ستنشأ من المحرقة ولا بالعلاقات الوطيدة والدائمة بين هذه الدولة ودولتيquot;.

وشدد على وجوب التحلي بquot;يقظة دائمة في مواجهة تقدم الشر في زمانناquot;.

ووجه اوباما تحية الى المانيا، quot;الديموقراطية المتحركة والحليف المهم لاميركاquot;.

وتأتي تصريحات الرئيس الاميركي بعد زيارته السعودية ومصر حيث دعا الى قيام دولة فلسطينية رغم معارضة الحكومة الاسرائيلية هذا الامر.