قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

تل أبيب: يلتقي رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو اليوم نواب كتلة الليكود البرلمانية تمهيدا للخطاب السياسي الذي سيلقيه يوم الأحد المقبل. وقد عقد في الكنيست الإسرائيلي يوم أمس اجتماع بمشاركة نواب من كتل اليمين ورؤساء مجالس محلية في يهودا والسامرة.

ونقلت الإذاعة الإسرائيلية عن القائم بأعمال رئيس إدارة الائتلاف الحكومي داني دانون قوله، إنه سيعرض خلال اللقاء مع نتانياهو مطالبة رؤساء المجالس بمواصلة البناء في المستوطنات لتلبية احتياجات النمو الطبيعي. وأضاف أنه سيدعو رئيس الوزراء الى عدم قبول مبدأ دولتين لشعبين. وتقرر تشكيل لوبي برلماني يعمل على دعم الاستيطان في مناطق يهودا والسامرة.

ويبدو أن نتانياهو قرر الرد على الخطاب الذي ألقاه الرئيس الأمريكي باراك أوباما في جامعة القاهرة في الرابع من هذا الشهر. وسيوجه رئيس الوزراء الإسرائيلي خطابه السياسي يوم الأحد المقبل من جامعة quot;بر إيلانquot; الدينية الإسرائيلية الواقعة بمدينة تل أبيب.

ومن المتوقع أن يعرض نتانياهو في خطابه خطة حكومته الخاصة بعملية السلام. وتشير تقارير إعلامية الى أن رئيس الوزراء الإسرائيلي سيلمح إلى موافقته على إقامة دولة فلسطينية بلا جيش أو سيادة.