قراؤنا من مستخدمي إنستجرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال حسابنا على إنستجرام
إضغط هنا للإشتراك

اثينا:اعلنت الحكومة اليونانية تشديد التدابير لمكافحة الهجرة السرية، وطالب رئيس وزرائها كوستاس كرامنليس بأن تتخذ قمة الاتحاد الاوروبي الاسبوع المقبل في بروكسل قرارات تتعلق بالهجرة. وقال المتحدث باسم الحكومة ايفانغالوس انتوناروس في تصريح صحافي ان quot;اليونان معروفة بتقليدها العريق على صعيد الضيافة لكنها استقبلت عددا كبيرا من المهاجرين غير الشرعيين. ولا يستطيع اقتصادنا ومجتمعنا القبول بمزيد منهمquot;.

واضاف ان اليونان قررت تشديد العقوبات على مهربي الاشخاص ورفع المدة القصوى لاحتجاز المهاجرين غير الشرعيين من ثلاثة الى اثني عشر شهراquot;.

وقد اعتقل اكثر من 146 الف مهاجر غير شرعي في اليونان في 2008، كما تفيد احصاءات وزارة الداخلية، في مقابل 122 الفا في 2007 و45 الفا في 2004.

واوضحت وزارة الداخلية ان المشكلة قد تفاقمت جراء رفض انقرة اعادة قبول المهاجرين غير الشرعيين الذين يصلون الى اليونان من تركيا، على رغم بروتوكول وقعه البلدان في 2001.

وفي رسالة الى نظيره التشيكي يان فيشر الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الاوروبي، طلب كرامنليس اتخاذ قرارات حول الاتفاقات مع ليبيا وتركيا تتعلق بعودة المهاجرين، خلال قمة الاتحاد الاوروبي في 18 و19 حزيران/يونيو.

وقال quot;نظرا الى خطورة الوضع، من الضروري اتخاذ عدد من التدابير على الفورquot;.