قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك

إسلام أباد: قُتل رجل دين مسلم بارز يسمى سرفراز نعيمي معروف بمناهضة حركة طالبان وتأييد عملية الجيش في سوات في تفجير انتحاري في مدينة لاهور، وفق مصادر الشرطة. واستهدف الانفجار مدرسة دينية يرأسها نعيمي تابعة لمسجد جامع نعيميا في مدينة لاهور وهي أكبر مدينة في باكستان. وحدث انفجار ثان استهدف مسجدا قريبا من مستودع عسكري في بلدة نيوشهرا بالإقليم الشمالي الغربي.

ووقع الهجوم عندما تجمع المصلون لأداء صلاة الجمعة وأدى إلى انهيار سقف المسجد. وقد علق عدد من المصلين بين الأنقاض. وأدى الهجومان الانتحاريان اللذان حدثا في زمن متقارب إلى مقتل ما لا يقل عن ستة أشخاص. ويأتي التفجيران الأخيران في أعقاب تصعيد الجيش حملته العسكرية ضد مقاتلي طالبان في الشمال الغربي من باكستان بعدما حقق انتصارات في منطقة سوات.