قراؤنا من مستخدمي تلغرام
يمكنكم الآن متابعة آخر الأخبار مجاناً من خلال تطبيق تلغرام
إضغط هنا للإشتراك


تل أبيب: أعلن الرئيس الأميركي السابق جيمي كارتر أنه سلم حركة حماس رسالة من والد الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط الذي أسرته مجموعة فسطينية عام 2006 على أطراف قطاع غزة. وقال كارتر في مؤتمر صحافي عقده في تل أبيب في ختام جولة له في المنطقة شملت أيضاً الأراضي الفلسطينية quot;التقيت نعوم شاليط وطلب مني أن أطلب من حماس الموافقة على نقل رسالة منه إلى ابنه. وقد وافقتquot; حماس على ذلك.

وأعرب كارتر عن اقتناعه بأن جلعاد شاليط quot;حي يرزق وبصحة جيدةquot;. وكان كارتر التقى نعوم شاليط الجمعة في القدس وتسلم منه الرسالة. والتقى كارتر الخميس في دمشق قادة حركة حماس التي تحتجز الجندي الإسرائيلي في قطاع غزة.

وكان والدا شاليط تلقيا منه رسالة في يونيو 2008 عبر مركز كارتر بعد شهرين على لقاء عقد في دمشق بين كارتر ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل في العاصمة السورية.

وشاليط الذي يحمل أيضاً الجنسية الفرنسية أٌُسر في 25 يونيو 2006 على أيدي مجموعات مسلحة فلسطينية، بينها حركة حماس.
وتبادل الفلسطينيون والإسرائيليون مسؤولية إفشال المفاوضات حول استبدال شاليط بمئات المعتقلين الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية.